المملكة المتحدة تعزز تمويل المساعدات للمساهمة في توفير الغذاء

مساعدات لليمن
مساعدات لليمن

 

أعلن وزير الخارجية  البريطانى     لورد ديفيد كاميرون  عن  زيادة كبيرة في تمويل المساعدات لليمن للمساعدة في توفير الغذاء لأكثر من 850,000 شخص، وعلاج 700,000 طفل ممن يعانون من سوء التغذية.

 أكد لورد  كاميرون وزير الخارجية  البريطانى اليوم عن زيادة كبيرة في تمويل المساعدات لليمن لمعالجة واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم.

مؤكدا أنه من شأن هذا التمويل الجديد أن يساعد في توفير الغذاء لأكثر من 850,000 شخص، وعلاج 700,000 طفل ممن يعانون من سوء التغذية.

كما  أعلن  عن تعزيز التمويل  من خلال زيارة رئيس الوزراء اليمني إلى المملكة المتحدة فى بريطانبا لإجراء محادثات مع وزير الخارجية ووزير الدفاع ومنظمات التنمية.

حيث بمرور تسع سنوات من الصراع، يعاني الشعب اليمني من واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم. ،وخاصة مع عدم وصول المساعدات إلى من هم في أشد الحاجة إليها في شمال اليمن، ومهاحمة البنية التحتية النفطية، وبالتالي  حرمان الحكومة اليمنية من مصدر رئيسي للإيرادات.

واليوم، يعاني ما يقرب من نصف الأطفال دون سن الخامسة من التقزم بسبب سنوات من سوء التغذية، ويحتاج أكثر من نصف السكان إلى المساعدة الإنسانية. وبدورها تعلن المملكة المتحدة أنها ستزيد مساعداتها الإنسانية بنسبة 58 بالمئة للسنة المالية 2024-2025 لدعم من هم في أشدّ حاجة إليها في اليمن، بما في ذلك النساء والفتيات.

كما أنه من شأن رصد مبلغ 139 مليون جنيه إسترليني، والذي سوف يُقدَّم من خلال شركاء مثل برنامج الأغذية العالمي واليونيسف ومنظمات أخرى، أن يساعد في إنقاذ الأرواح في اليمن من خلال دعم تقديم خدمات حيوية.، ومن الأمثلة على ذلك، ستقدم المملكة المتحدة تحويلات نقدية للمساعدة في توفير الغذاء إلى ما يصل إلى 864,000 شخص، ودعم 500 من مراكز الرعاية الصحية بتوفير الأدوية واللقاحات والمكملات الغذائية التي يحتاجون إليها لعلاج 700,000 طفل ممن يعانون من سوء تغذية حاد.

كما أعلن وزير الخارجية عن تعزيز المساعدات خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء اليمني د. أحمد عوض بن مبارك في وقت لاحق اليوم، حيث من المقرر أن يناقشا ما يمكن للمجتمع الدولي أن يبذله من مزيد من الجهود لمعالجة الأزمة الإنسانية في اليمن،   والحاجة إلى دعم جهود الأمم المتحدة للوصول إلى تسوية شاملة لإنهاء سنوات من الصراع في اليمن.