الدكتور منجى على بدر يكتب : أيهما أفضل الاستثمار في العقارات أم الذهب؟ 

الدكتور منجى على بدر
الدكتور منجى على بدر

 أيهما أفضل الاستثمار في العقارات أم الذهب؟ 
هذا السؤال أخد حيزًا كبيرًا بين المصريين وخاصة الذهب والعقار، وتقع مصر على قمة الدول العربية الأعلى إنفاقاً على شراء الذهب والعقارات بالرغم من ارتفاع سعرهما،

1-اتجاهات شراء الذهب فى مصر:

يتجه المصريون إلى الاستثمار والادخار في الذهب للحفاظ على قيمة أموالهم من التقلبات الاقتصادية، خصوصا بعد الأزمات الاقتصادية منذ جائحة كورونا مرورا بحرب روسيا وأوكرانيا حتى حرب السودان. 

استراتيجية الدولة لحماية سوق الذهب :

 اتخذت الدولة عددا من الخطوات الفعالة لحماية سوق الذهب ولجذب فرص الاستثمار من أهمهما:

 * صندوق استثمار الذهب: يُعد وجود صندوق للاستثمار في الذهب خطوة هامة لتوفير آليات استثمار   آمن بعيداً عن مخاطرة المضاربات التي تشهدها أسواق الذهب المحلية، وتقديم فرصة استثمارية لصغار المستثمرين في الذهب، ولضمان الشفافية  حيث يعرض الصندوق سعر موحد للجرام الواحد من خام معدن الذهب عيار 24 على شاشة البورصة المصرية، 

  *اعفاء الذهب من الجمارك للمصريين بالخارج ساعد في تراجع أسعار الذهب باستثناء سريان ضريبة القيمة المضافة، وأن سريان القرار لمدة ستة أشهر

2-مبيعات العقارات فى مصر:-

شهد سوق العقارات فى مصر منذ عام 2021 حتى الآن انتعاشا كبيرا بالرغم من ارتفاع سعر الوحدات، ومع ارتفاع معدلات التضخم وانخفاض قيمة الجنيه ، فيحتل القطاع العقاري نسبة عالية من إجمالي استثمارات المصرين حيث يستحوذ على 65%  ، ونرى أن القطاع العقاري هو الأكبر من حيث فرص الاستثمار، حيث ارتفعت مبيعات العقارات لأكبر 50 شركة عقارية إلى 400 مليار جنيه خلال عام 2022، مقابل 250 مليار جنيه عام 2021، بنسبة ارتفاع قدرها 60%،كما حقق المجال العقاري مبيعات بمقدار 71 مليار جنية لأكبر 10 شركات عقارية في الربع الأول من عام 2023 ونعرض لاتجاهات سوق العقارات، كالتالي:-

 * المصريون بالداخل: زاد الطلب على شراء العقارات فى مصر من الطبقة فوق المتوسطة بغرض السكن والاستثمار العقاري، كما زاد الإقبال من قبل رجال الأعمال والمستثمرين المصريين على شراء الأراضي الاستثمارية، وأيضا زاد الطلب على شراء العقارات فى المدن الجديدة.

* المصريون بالخارج: تلاحظ في الفترة الأخيرة تزايد موجة إقبال المصريين فى الخارج على الاستثمار العقاري فى مصر، كما إن معظم تحويلات المصريين بالخارج والتي تبلغ أكثر من 30 مليار دولار في العام يتم تحويلها إلى عقارات .

 * الخليج : شهد السوق العقاري المصري إقبال من قبل المستثمرين الخليجيين خصوصا من الإمارات والسعودية والكويت، حيث تتلقى وزارة الإسكان حوالى 100 طلب من مستثمرين خليجيين للحصول على أراض بالدولار خلال الربع الأول من العام الحالي، وزاد الطلب على المدن الساحلية مثل الساحل الشمالي حيث يتم الطلب على وحدات سكنية وأيضا أراضي استثمارية، وهو ما يساهم في زيادة الاستثمار الأجنبي فى مصر.

* باقى الدول العربية : زاد عدد السوريين والعراقيين والسودانيين المقيمين فى مصر فى الفترة الأخيرة نظرا للأحوال السياسية والاقتصادية فى بلادهم ، وهو ما أدى إلى زيادة الطلب على العقارات المصرية.

 ومن الملاحظ أنه بعد اندلاع الحرب فى السودان زاد عدد السودانيين المقيمين في مصر الى نحو 4 ملايين سوداني، يتمركز نحو 56% منهم في محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية ودمياط والدقهلية وأسوان.

 3- أهم العوامل التي تؤثر على اختيار نوع الاستثمار المناسب  (ذهب أم عقار) للفرد منها:-

 * التراث المصري:  تملك العقار هو جزء أساسي من ثقافة الشعب المصري، وقد اعتاد المواطن على شراء العقار خاصة خلال أوقات الأزمات، فالعقار يظل مخزنا آمنًا للقيمة فإما أن تثبت قيمته أو ترتفع قيمته ولكنه لا ينخفض، فهناك احتياج لمنتج عقاري بنحو مليون وحدة سكنية سنويا.

 * مستوى دخل الفرد:  تحديد نوع الاستثمار يعتمد على مصدر الدخل وخصوصا مع ارتفاع أسعار العقارات ويلجأ بعض محدودي الدخل ومتوسطى الدخل الى الاستثمار في الذهب.

 * الاستثمار الأجنبي:  ازداد الطلب والاستثمار الخارجي سواء من المصريين المقيمين بالخارج أو من المستثمرين الخليجيين على شراء العقارات والأراضي المصرية .

هذا، وتعدد مجالات الادخار والاستثمار فى مصر لتشمل أذون الخزانة والاطروحات الحكومية والودائع بالبنوك وكلها أدوات مناسبة للفرد متوسط ومحدود الدخل ، وأيضا للشركات والمجموعات الاقتصادية العاملة فى داخل أو خارج مصر.

==

 كاتب المقال وزير مفوض ومفكر اقتصادى

   عضو الجمعية المصرية للأمم المتحدة 
 

 

ترشيحاتنا