أخر الأخبار

رئيس وزراء كندا يؤكد مواصلة دعم بلاده للقارة الإفريقية وانضمام الاتحاد الإفريقي لمجموعة العشرين

جاستن ترودو
جاستن ترودو

أكد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، اليوم الخميس، أن بلاده ستواصل دعم القارة الأفريقية وتساند عضوية الاتحاد الإفريقي في مجموعة العشرين.

وقال ترودو - في بيان صحفي بمناسبة يوم أفريقيا وزعته سفارة كندا بالقاهرة - إن الاتحاد الإفريقى يضم 55 عضوًا وأكثر من 1.3 مليار شخص، وسيساعد تعزيز صوت إفريقيا في مجموعة العشرين على نقل وجهات نظر البلدان الناشئة والنامية وضمان تحقيق مجموعة العشرين لنتائج أكثر شمولاً.

وأضاف: "نحتفل في (يوم إفريقيا)، بالذكرى الستين لتأسيس منظمة الوحدة الأفريقية، التي خلفها الاتحاد الإفريقي، ونحتفل بالصداقة الطويلة الأمد والعلاقات المتنامية مع العديد من شركائنا الأفارقة، ونقدر المساهمات المهمة التي تقدمها الدول الإفريقية وشعوبها وثقافاتهم المتنوعة لكندا وبقية العالم.

وأشار رئيس وزراء كندا إلى أن موضوع يوم إفريقيا 2023 هو "فرصة في أوقات صعبة"، ويعد شهادة على الديناميكية وروح المبادرة التي تحرك القارة، مضيفًا أنه بينما يواجه السكان آثار الأزمات المتزامنة، بما في ذلك الاحتباس الحراري وانعدام الأمن الغذائي والطاقة، فإن كندا ستواصل دعم القارة.

وذكر أن كندا والاتحاد الإفريقي يرتبطان بقيم مشتركة، بما في ذلك الحكم الرشيد والسلام والأمن وحقوق الإنسان، لافتًا إلى أن كندا وبصفتها مراقبًا دائمًا لدى الاتحاد الإفريقي، ستواصل العمل الجاد للنهوض بأولوياتنا المشتركة، ولا سيما المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

ولفت إلى أنه وفي مواجهة حالة عدم الاستقرار الأخيرة في السودان، عملت كندا - وستواصل العمل - بشكل وثيق مع القادة الأفارقة والشركاء الدوليين لتعزيز الحوار والسلام وتقديم المساعدة الإنسانية للمتضررين.

وأعرب عن التطلع إلى مواصلة تعزيز العلاقات التجارية مع الشركاء في إفريقيا، إحدى أسرع المناطق الاقتصادية نموًا في العالم، موصحًا أنه يمكن أن تساعد مشاركة المعرفة والخبرة الكندية - من خلال التعاون في المنظمات الدولية مثلالكومنولث والفرانكوفونية والأمم المتحدة - في بناء مستقبل أكثر ازدهارًا للسكان في القارة الأفريقية.

واختتم بالقول: "بالنيابة عن حكومة كندا، أتمنى للجميع يومًا سعيدًا لأفريقيا.. معًا يمكننا المساعدة في بناء عالم أفضل للجميع".

 

ترشيحاتنا