ارتفاع ضحايا زلزالي سوريا وتركيا إلي 9858 والتوابع 648 هزة

صورة من الحدث
صورة من الحدث

ارتفعت حصيلة قتلى الزلزال في تركيا وسوريا، اليوم الأربعاء، إلى أكثر من 9,858، حسبما أظهرت أرقام رسمية، فيما لا يزال عناصر الإنقاذ يحاولون العثور على ناجين عالقين تحت الأنقاض.

فقد أعلنت إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، صباح اليوم الأربعاء، ارتفاع عدد الضحايا في تركيا إلى 7,108 قتيلا جراء الزلزال الذي ضرب جنوب البلاد الإثنين، وذلك في بيان ذكرت فيه أحدث إحصائية لعدد الضحايا حتى الساعة 09:45 بالتوقيت المحلي.

وذكر البيان ارتفاع الإصابات إلى 40,910 مصابا، مشيرا إلى حدوث 648 هزة ارتدادية أقواها بلغت 7.6 درجات في مركز قضاء ألبيستان بولاية كهرمان مرعش، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية.

وكان مسؤولون وعاملون طبيون أعلنوا، والمرصد السوري لحقوق الإنسان، أعلنوا أن عدد القتلى في سوريا جراء الزلزال ذاته ارتفع إلى 2,750 في سوريا، ما يرفع حصيلة القتلى الإجمالية إلى 9,655.

وكان نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، أعلن في وقت سابق أن عدد المباني التي انهارت بشكل كامل في الزلزال، وصل إلى 5,775 بناء، وأشار إلى أنه تم إنقاذ حوالي 8 آلاف شخص من تحت الأنقاض.
وفي الأثناء، توجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، صباح الأربعاء، إلى المنطقة المنكوبة جنوبي تركيا للاطلاع على أضرار كارثة الزلزال.

ومن المنتظر أن يصل أردوغان أولًا إلى ولاية كهرمان مرعش، مركز الزلزال الذي وقع فجر الإثنين، ليتفقد الوضع هناك، ومن ثم ينتقل إلى ولاية هطاي التي شهدت دمارًا كبيرًا بسبب الزلزال.

من ناحية ثانية، قالت وكالة الأنباء السورية "سانا"، اليوم الأربعاء، إن هزة أرضية خفيفة ارتدادية شعر بها سكان محافظات اللاذقية وطرطوس وحلب وحمص في سوريا.
 وعلى صعيد آخر، قالت وزارة الزراعة التركية، اليوم الأربعاء، إن طائرة مروحية وطائرة أخرى تكافحان حريقا اندلع مجددا في ميناء إسكندرون بجنوب البلاد بعد إخماده أمس الثلاثاء.

وجرى تعليق العمليات في الميناء بعد اندلاع حريق بسبب الزلازل والهزات الارتدادية المدمرة التي هزت المنطقة يوم الاثنين كما جرى تحويل سفن الشحن إلى موانئ أخرى.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية إخماد الحريق مساء أمس.

وفي دمشق، أعلنت الحكومة السورية إعادة افتتاح جميع الموانئ البحرية ما عدا ميناء البسيط في اللاذقية.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا