مسئولو «الإسكان» يتفقدون أعمال تطوير المحاور والطرق الرئيسية بالقاهرة الجديدة

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

 

قام المهندس عبد المطلب ممدوح، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لقطاع تنمية وتطوير المدن، بجولة تفقدية لمتابعة أعمال المرافق ومحاور الطرق الرئيسية ومداخل التجمع الخامس بمدينة القاهرة الجديدة، يرافقه المهندس أمين غنيم، رئيس جهاز تنمية مدينة القاهرة الجديدة، ومسئولو الجهاز والمشروعات، وذلك فى ضوء الاهتمام بشبكات الطرق وتطويرها كى تتناسب مع الكثافات الموجودة حالياً بالمدينة.

وتفقد مسئولو " الإسكان " أعمال تطوير محور جمال عبدالناصر تزامناً مع قرب افتتاحه، والذي يعتبر أحد أهم الشرايين الحيوية بالمدينة كونه ينقل الحركة بين مدخل الدائري من ناحية جولف القطامية وحتى مدخل العاصمة الإدارية من محور محمد بن زايد، ويعتبر محور جمال عبدالناصر بديلا لشارع التسعين الجنوبي  ويتقاطع مع محاور رئيسية ومهمة، مثل محور طلعت حرب، ومحور محمد نجيب، ومحور الجزيرة، ومحور العبور،  وشارع التسعين الجنوبي،  ومحور محمد بن زايد.

وأوضح المهندس أمين غنيم، أن طول المحور يبلغ  11 كيلو مترا بعرض 30 مترا قبل التوسعة، على أن يصبح بعرض يصل إلى 45 مترا، وبإجمالى 6 حارات بكل اتجاه شاملة طريق الخدمة فى بعض الأماكن .

وأضاف المهندس أمين غنيم، أن التطوير يتضمن حل مشكلات التقاطعات المباشرة ليتم تحرير المحور واستبدال التقاطعات بعدد 5 كبارى تم تنفيذها من خلال شركات كبرى متخصصة فى هذا المجال وبإشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بالتنسيق مع جهاز المدينة، لتذليل أى عقبات حيث يقوم جهاز المدينة الآن بتعديل كافة المرافق التى تتعارض مع أعمال الكبارى.

وأكد رئيس الجهاز، أن  إنشاء هذه الكباري لضمان السيولة المرورية بمحور جمال عبدالناصر وكذا المحاور المتقاطعة معه ( محور طلعت حرب - محور نجيب محفوظ – محور الجزيرة- محور العبور )، مضيفاً أنه تم مراعاة تطبيق المواصفات القياسية بطبقة أسفلت نهائية بكامل الطريق شاملة أعمال التخطيط المرورى واللافتات الإرشادية للمناطق السكنية والخدمية، وكذا اللافتات التحذيرية اللازمة بالمدينة.

وأشار " غنيم " إلى  أن قطاع الطرق بالمدينة يشهد طفرة حقيقية سواء بالطرق الرئيسية أو الفرعية داخل الأحياء، وذلك بهدف التيسير على سكان المدينة، مؤكداً على مواصلة الجهود المبذولة لدفع العمل بالمشروعات الجارية وتذليل أي عقبات.