أخر الأخبار

ممدوح الصغير يكتب: الفرصة التى ينتظرها ميسى ورونالدو

ممدوح الصغير
ممدوح الصغير

 

 

قد يحمل مونديال قطر كلمة النهاية لكلٍّ من ميسى ورونالدو، أفضل من لعبا الكرة خلال ربع قرن، بسبب مهارتهما صار من أساطير الساحرة المُستديرة، خبرٌ من عِدة كلمات ربما يُثير القلق عبر قارات العالم الست، الأرجنتين بعد التعافى من هزيمة السعودية فى واحدة من مفاجآت كرة القدم، ظهرت بمستواها المعروف، وتألق ميسى  بصورةٍ أسعدت جماهير منتخب بلاده.

وقد يعتزل ميسى الكرة، حال فوز  منتخب بلاده بالكأس الذهبية، ليس هناك حُسن خاتمة لمشواره أفضل من لقب المسابقة الأهم والغائبة عن بلاده قرابة 40 عامًا، ولذا قد نرى أداءً منه لم نره من قبل، وإن كان طريق فريقه يُعدُّ سهلًا للوصول لدور نصف النهائى.

ويتمنى رونالدو، مُقتسم كل الألقاب مع ميسى خلال 15 عامًا، أن يبتسم له الحظ وتُحقِّق البرتغال أول ألقابها، شهدت كل النُسخ التى شاركت بها تألقًا أسعد جماهيرها، التى تتمنى حصد اللقب  الغالى والغائب، رونالدو سيُعلن اعتزاله دوليًا، حال فوز بلاده بالكأس الغالية، وربما  قد يكون وصول البرتغال لدور  الثمانية بُشرة خير للمغاربة، حال فوزهم على إسباينا، سيكون  اللقاء ثأريًا، وربما يُصادق الحظ المغرب وتتأهل لنصف النهائى بتحقيق  المفاجأة بالفوز علي  منتخب رونالدو، وتُعد مواجهة البرتغال أفضل من مواجهة فرنسا، أو البرازيل.

إن شاء الله تتفوَّق المغرب على إسبانيا وتُقصى البرتغال، ربما  تصل هى والسنغال  للمربع الذهبى ويبتسم الحظ للقارة السمراء، ويكون لفريق منها طرفٌ فى المباراة النهائية، عندها ستتغيَّر خارطة صناعة الكرة عالميًا.

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا