محمد القصبى يكتب من وحي جلال  الفجر

محمد القصبى
محمد القصبى



* لماذا خلق الله الإنسان؟
- وماخلقت الإنس والجن إلا ليعبدون..
* وكيف تكون عبادتنا له سبحانه وتعالى؟
- بتنفيذ رسالته ..
* وماهي رسالته ؟ 
- تعمير الكون..
* ولماذا الإنسان ..دون آلاف الكائنات..المكلف بأداء تلك الرسالة؟ 
- لأنه دونها جميعا الذي أنعم عليه الله بالحسنيين.
* وما هما الحسنيان ؟ 
- العقل والوجدان ؟
* وماأهميتهما ..العقل والوجدان ؟
-  أيمكن أن يعمر الكون إلا بالتدبر الذي ينتجه العقل ..بالجمال الذي يفيض من الوجدان ؟!!
* فلم إذن الشيطان..لم  النفس الإمارة بالسوء..؟
ألا يعوقان الإنسان عن أداء رسالته ..تعمير الكون؟!!
- لذا.. قال سبحانه وتعالى " لقد خلقنا الإنسان في كبد "..
* ومامصدر المعاناة..الكبد؟
- الاختبار الشاق..
مشيئة الخير داخل الانسان في مواجهة  مشيئة الشر ..
إن كانت الغلبة لخيار الخير ..فهذا سبيل الإنسان  إلى الجنة..
* وكيف يعرف الإنسان كل هذا ..تفاصيل رسالة سبحانه وتعالى  إليه بنشر الخير ..بنشر الجمال ؟
- لذا بعث الله سبحانه وتعالى الأنبياء.
* ومادور  العبادات في  كل هذا؟
- العبادات لحظات من الصفاء الروحي..تطهير مسار الإنسان من  وساوس الشيطان ..من نزعات النفس الأمارة بالسوء ..فلا يرى العالم فقط بالبصر..بل ببصيرة الروح.. ليخترق بحواس استشعاره كافة الحواجز الضبابية..ليدرك عظمة الكون ..عظمة خالقه..

* وماعلاقة هذا  برسالة  الله سبحانه وتعالى للإنسان بأن يعمر الكون..؟
- أجواء روحية  تفيض بها العبادات على الإنسان..تخبو أمام نورانيتها  كل نزعات الشر..فلايبقى في القلب سوى نزعة واحدة..أداء الرسالة المكلف بها من الله سبحانه وتعالى ..تعمير الكون..

* إن كان الأمر كذلك.. وهو يقينا كذلك..فليتنا نعي لم العبادات..فيوضات روحية تطهرنا من وسوسة الشيطان ..من نزعات النفس الإمارة بالسوء..فلا مكان في القلب إلا لرغبة لا رغبة سواها ..تعمير الكون..بالحب..بالخير..
بالجمال ..

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا