رحلات سياحية للمتعافين من تعاطى المخدرات بمراكز العزيمة

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

نظم صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى برئاسة  نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة الصندوق رحلات  للمتعافين من الإدمان بمراكز العزيمة التابعة للصندوق الى العديد من المناطق السياحية والأثرية في إطار الاحتفال باليوم العالمي للسياحة ،ضمن الخدمات والأنشطة التي يحرص الصندوق على تقديمها بشكل مستمر للمتعافين، في المناسبات والأعياد وذلك بعد تقديم العلاج المجاني ،وحرص أحد المتعافين من الإدمان على توثيق الرحلة بالصور الفوتوغرافية بشكل احترافي .

كما تنظيم رحلات صيفية ايضا للمتعافين للاستمتاع  بشواطئ المحافظات الساحلية ، فى إطار الحرص على خلق جو ترفيهي وكسر الملل لدى المتعافين وتحفيزهم على  استكمال برامج التأهيل النفسي والاجتماعي داخل مراكز العزيمة التابعة لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان .

 

 

ووجهت السيدة /نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي باستمرار تكثيف الأنشطة للمتعافين من الإدمان سواء الأنشطة الترفيهية أو الرياضية أو خدمات التأهيل الاجتماعي والنفسي ضمن خدمات ما بعد العلاج وخدمات الدعم النفسي و برامج إعادة التأهيل وبرامج الحد من الانتكاسة، كذلك أيضا توفير ورش  لتدريب المتعافين على حرف مهنية يحتاجها سوق  العمل ضمن برنامج العلاج بالعمل داخل مراكز العزيمة بصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي ،إضافة الى اتاحة القروض لتمويل المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر للمتعافين ضمن مبادرة "بداية جديدة" بالتعاون مع بنك ناصر الاجتماعي ،حيث تتيح إقراض المتعافين من تعاطى وإدمان المواد المخدرة لإنشاء مشروعات صغيرة تساعدهم على العودة إلى العمل والإنتاج مرة أخرى وتمكينهم من إيجاد مصدر رزق لهم.


من جانبه أشار الدكتور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن الاجتماعىُ ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي ،الى حرص الصندوق على تنفيذ الأنشطة الترفيهية للمتعافين داخل مراكز العزيمة خلال فترة التأهيل لاسيما خلال الأعياد والمناسبات ، كما يتم أيضا تنظيم مسابقات ثقافية وترفيهية داخل مراكز العزيمة التابعة لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان،كذلك العمل على تنمية مواهب المتعافين مثل الموسيقى والرسم وابتكار وتنفيذ العديد من الحرف اليدوية على شكل تحف فنية  .

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا