بنزيما يعلن جاهزيته لمواجهة أوساسونا.. ويؤكد: ريال مدريد لم يتأثر بغيابي

الفرنسي كريم بنزيما
الفرنسي كريم بنزيما

عاد المهاجم الفرنسي كريم بنزيما من جديد إلى معسكرات تدريب ريال مدريد في "فالديبيباس" بعد أن تعافى من إصابته التي غاب بسببها عدة أسابيع من التدريبات داخل المنشآت، وقد عاد المهاجم الفرنسي إلى أرض الملعب ويستعد للعب ضد أوساسونا يوم الأحد.

وتمثل عودة بنزيما للظهور نبأ سار بالنسبة لريال مدريد، خاصة مع ثلاثة أيام أخرى من التدريب أمامه حتى المباراة، حيث سيكون لدى كريم الوقت لإثبات نفسه ولكن كل شيء يشير إلى لعبه.

وانتظر ريال مدريد كثيرًا عودة بنزيما، وقد أمضى اللاعب فترة الراحة في مدريد للتعافي، وابتكر أنشيلوتي وأنطونيو بينتوس خطة لتكريس الأسبوع الماضي بأكمله للتدريب في صالة الألعاب الرياضية والعودة الآن إلى الملعب ولمس الكرة.

وتحدث بنزيما لوسائل الإعلام الرسمية للنادي بعد عودته إلى المجموعة: "أنا سعيد بالعودة إلى الفريق. لقد مر الوقت وكان لدي وقت لأداء الموسم التحضيري. أشعر أنني بحالة جيدة ومرتاحة للغاية. نتطلع للعب يوم الأحد".

وأضاف بقوله: "لقد قمت بالكثير من العمل البدني، لم ألمس الكرة. كانت اليوم أول حصة تدريبية لي، هذه الأيام قمت بالكثير من الجري والقوة داخل المرافق، كما أنني تدربت في المنزل، لقد وصلت متأخراً قليلاً من العطلة ولم يكن لدي الكثير من الوقت لأقوم بتحضير الموسم بشكل جيد، لهذا السبب قمت بذلك الآن وأشعر أنني بحالة جيدة للغاية".

وواصل: "لقد رأيت الفريق بشكل جيد جدا وممتاز، لقد رأيته مليئا بالانتصارات والأهداف والشخصية. لدينا فريق رائع رغم أنه يمكن القول أن لدينا فريقين، لا فرق بين الأشخاص الذين يبدأون اللعبة وأولئك الذين يدخلون مع اللعبة التي بدأت بالفعل. أرى الفريق جيدًا".

وتابع: "علينا أن نستمر في القتال، في رؤوسنا نعلم أنه يجب علينا الفوز في كل مباراة. كل مباراة مهمة. جميع الفرق تريد الفوز على ريال مدريد ، لكننا بخير على استعداد للمتابعة".

وجلب أنشيلوتي بعض اللاعبين الذين استدعتهم منتخباتهم الوطنية للعب مباريات دولية على أرض الملعب وهم: كورتوا، هازارد، كامافينجا، ألابا، ميندي، تشواميني وروديجر.

وبعد الإحماء الأولي، أجرى اللاعبون روندو بينما قام حراس المرمى بتدريب محدد. ثم تدربوا على الحيازة والضغط وأكملوا العمل التكتيكي، انتهت الجلسة بعدة مباريات على ملعب صغير، يواصل لوكاس فاسكيز شفائه، بينما تدرب لوكا مودريتش داخل المرافق.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا