بعد إنفرادنا بالنشر.. إزالة مسخ تمثال رمسيس الثانى بمطروح 

إزالة مسخ تمثال رمسيس الثانى بمطروح 
إزالة مسخ تمثال رمسيس الثانى بمطروح 

نجاح باهر لحملة الدفاع عن الحضارة المصرية بالمطالبة بإزالة مسخ رمسيس الثانى بمطروح بعد إزالته اليوم وقام الصحفى محمد بدر من أهالى مطروح بإرسال صور الإزالة منذ لحظات للدكتور عبد الرحيم ريحان مشفوعًا بشكر كل أهل مطروح للحملة.


ووجه الدكتور عبد الرحيم ريحان رئيس مجلس إدارة حملة الدفاع عن الحضارة المصرية بمؤسسة مكانى للتنمية المجتمعية والمهارية المشهرة برقم  7011 لسنة 2021 بوزارة التضامن الاجتماعى الشكر للسيد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية واللواء خالد شعيب محافظ مرسى مطروح على حسهم الوطنى كأحفاد من صنعوا أعظم حضارة فى التاريخ على الاستجابة السريعة بإزالة مسخ تمثال رمسيس الثانى والدكتور محمد الباز الذى ساند الحملة فى برنامجه الشهير آخر النهار على قناة النهار.


كما وجه الشكر للدكتورة عبير المعداوى رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكانى للتنمية المجتمعية والمهارية التى تبنت الحملة من بدايتها ووفرت لها الغطاء المؤسسى للتحرك، وكانت الحملة قد وجهت النظر إلى مسخ تمثال رمسيس الثانى بجوار حديقة الغزالة فى مواجهة مبنى المحافظة والتى قامت بتنفيذه إحدى شركات المقاولات الخاصة بهذه الصورة مما يعد تشويهًا لمعالم الحضارة المصرية وذلك رغم وجود أكبر مصنع للمستنسخات الأثرية فى العالم بوزارة السياحة والآثار والتى تعد مستنسخاته نسخة طبق الأصل مع حقوق ملكية فكرية لهذه المستنسخات .


وقامت عضوة الحملة بمدينة الإسكندرية الآثارية سارة حمدى حسين ماجستير آثار يونانية ورومانية بالسفر  إلى مطروح على نفقتها ونقلت للحملة الوضع على الطبيعة

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا