دقيقة حداد لـ«الكيانات المصرية بالخارج» على ضحايا حادث كنيسة المنيرة 

مؤتمر الكيانات المصرية بالخارج
مؤتمر الكيانات المصرية بالخارج

 

وقفت الكيانات المصرية بالخارج دقيقة حداد على. أرواح ضحايا حادث كنيسة المنيرة بإمبابة وذلك خلال  مؤتمر الكيانات المصرية بالخارج في نسخته الثالثة.

وتطلق وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم الثلاثاء، المؤتمر الثالث للكيانات المصرية بالخارج، والذي ينعقد بحضور 346 مشاركا من 45 كيانا مصريا بالخارج من 38 دولة حول العالم.

من ناحيتها، أوضحت السفيرة سها جندي أن المؤتمر يضع على أجندة أعماله الترويج للاستثمار العقاري في مصر، وفقًا لرؤية السيد رئيس الجمهورية، بجانب التعريف بما تم في مصر من إنجازات منذ تولي  الرئيس عبد الفتاح السيسي مقاليد الحكم، بإطلاق مشروعات تنمية البنية التحتية وتهيئة البيئة التشريعية لجذب المستثمرين، مضيفة أن هناك تنسيقا مع وزارات ومؤسسات الدولة للرد على استفسارات المصريين بالخارج من المشاركين ومناقشة مقترحاتهم، مؤكدة أنهم جزء مهم من الترويج لإنجازات الوطن، والتعريف بما يحدث من طفرة حقيقية في مختلف المجالات، بجانب التعريف بأهمية المشاركة في وثيقة التأمين على المصريين بالخارج، وما تقدمه من مزايا للمشتركين.

هذا ويشهد المؤتمر تعاونا بين جميع مؤسسات الدولة لتلبية احتياجات المصريين بالخارج في كل المجالات، ويرتكز على ثلاثة محاور: الاقتصادي والثقافي والخدمي، حيث يتناول المحور الاقتصادي الشق الذي يهم المصريين بالخارج مثل خدمات البنوك وفرص الاستثمار في مصر سواء عقاري أو تجاري أو صناعي، فيما يتناول المحور الثقافي عقد سلسلة من الندوات الثقافية والأنشطة الرياضية لأبناء الجاليات المصرية حول العالم للتعريف بما تحقق من إنجازات في الدولة المصرية، أما المحور الخدمي فهو يتناول موضوعات هامة مثل التغطية التأمينية والمساندة القضائية وتحويل التأمينات، معربة عن تطلعها لخروج هذا المؤتمر بنتائج ملموسة ومفيدة بالنسبة للمصريين بالخارج.

ويتضمن جدول أعمال المؤتمر جلسة افتتاحية يعقبها ثلاث جلسات، الأولى بعنوان "المشروعات القومية وفرص الاستثمار العقاري في مصر"، والثانية بعنوان "خدمات الأحوال المدنية والتجنيد للمصريين بالخارج"، والثالثة بعنوان "تطوير التعليم وأول تأمين على المصريين بالخارج، ومن المقرر بث كافة جلسات المؤتمر مباشرة عبر الصفحة الرسمية لوزارة الهجرة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، كما سيستقبل فريق الوزارة كل الأسئلة من مواطنينا بالخارج ويقوم بنقلها للمتحدثين في ختام كل جلسة. 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا