وكيل الأزهر: شجاعة الشاب محمد يحيى تعكس أصالة وشهامة المصريين

محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف
محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف

 

حرص فضيلة الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، على زيارة الشاب محمد يحي، أحد أبطال الإنقاذ في كنيسة «أبو سيفين» الجيزة؛ والذي هرع إلى الكنيسة فور رؤيته لاشتعال النيران بها لإنقاذ جيرانه المسيحيين، حيث اطمأن فضيلته على صحة الشاب، وتقديم الشكر له على شجاعته وتضحيته للمساعدة في إنقاذ إخوانه وجيرانه شركاء الإنسانية والوطن.

وأبلغ وكيل الأزهر تحيات فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر للشاب المصري الأصيل محمد يحيى، وتمنياته له ولجميع المصابين بالشفاء العاجل، مضيفًا فضيلته أنَّ ما فعله هذا الشاب يعكس شجاعة وشهامة المصريين التي تظهر في المواقف الصعبة.

كما حرص وكيل الأزهر على زيارة مصابي الحادث بمستشفى إمبابة العام (مستشفى الموظفين)، ثم الذهاب لتقديم واجب العزاء في مقر كنيسة «الملاك ميخائيل» بإمبابة، يرافقه وفدٌ أزهري من قيادات وعلماء الأزهر في مقدمتهم الدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، والدكتور أبو زيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا