الوزير الأول الجزائري يستقبل الدكتور مصطفى مدبولى بمطار هوارى بومدين الدولي 

إستقبال رسمى لرئيس مجلس الوزراء فى مطار هواري بومدين
إستقبال رسمى لرئيس مجلس الوزراء فى مطار هواري بومدين

 وصل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والوفد الوزاري رفيع المستوى المرافق له، إلى مطار هواري بومدين الدولى بالعاصمة الجزائرية، في مستهل زيارته إلى الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية؛ لرئاسة وفد مصر في اجتماعات الدورة الثامنة للجنة العليا المشتركة بين البلدين.
 
وكان في استقبال رئيس الوزراء والوفد المرافق له بالمطار، أيمن بن عبد الرحمان، الوزير الأول للجمهورية الجزائرية، وعدد من الوزراء الجزائريين، والسفير دكتور مختار وريدة، سفير مصر لدى الجزائر، حيث جرت مراسم الاستقبال الرسمي، واستعراض حرس الشرف. 
 
وقد أعرب الدكتور مصطفى مدبولي عن سعادته بالتواجد في الجزائر لرئاسة وفد مصر في اجتماعات اللجنة العليا المشتركة، والتي تستهدف تعزيز مجالات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين. 

 من جانبه، رحب الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان، بالدكتور مصطفى مدبولي، مؤكداً اعتزاز الجزائر بالعلاقات الوطيدة مع مصر، والحرص على تعزيز مجالات التعاون بما يعود بالنفع على شعبي البلدين.
          
 ويضم الوفد المصرى المرافق لرئيس الوزراء كلاً من الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلميّ، القائم بأعمال وزير الصحة، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدوليّ، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، و نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، والمستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

ومن المقرر أن تشهد الزيارة، التي تستمر على مدار يومين، عقد لقاءات مع كبار المسؤولين الجزائريين، وتوقيع عدد من مذكرات التفاهم بين الجانبين في عدة مجالات تخدم أهداف تعزيز التعاون الثنائي بين مصر والجزائر، بالإضافة إلى انعقاد فعاليات منتدى رجال الأعمال المصري الجزائري؛ لاستعراض الفرص الاستثمارية والتجارية المتاحة فى البلدين.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا