رئيس جامعة بنها يشارك فى اجتماع«الأعلى للجامعات» بمقر«التعليم العالي» بالعاصمة الإدارية

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

شارك الدكتور جمال سوسة، رئيس جامعة بنها فى اجتماع المجلس الأعلى للجامعات برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم السبت، بالمقر الجديد لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالعاصمة الإدارية الجديدة، بحضور  الدكتور محمد لُطيف أمين المجلس وأعضاء المجلس.
ورحب الوزير بأعضاء المجلس لحضورهم أول اجتماع للمجلس في رحاب المقر الجديد لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك تمهيدًا للانتقال التدريجي للعاملين بالوزارة خلال الفترة القادمة، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.


ووجه المجلس الشكر والتقدير للرئيس عبدالفتاح السيسي على دعم سيادته اللامحدود لإنشاء العاصمة الإدارية الجديدة التي أصبحت واقعًا تعدى الإنجاز إلى الإعجاز ويشهد على ما حققته الجمهورية الجديدة من مشروعات قومية عملاقة حققت نقلة نوعية وحضارية كبيرة على كافة المُستويات. كما وجه المجلس الشكر للحكومة على جهودها الدؤوبة في متابعة وتنفيذ مشروعات العاصمة الإدارية حتى أصبحت الوزارات جاهزة لأداء الخدمات المنوطة بها.
وأشار الدكتور جمال سوسة، رئيس جامعة بنها، إلى أن الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وأعضاء المجلس العزاء وجهوا خالص العزاء لأسرة الطالبة نيرة أشرف فقيدة جامعة المنصورة، داعين الله أن يتغمدها بواسع رحمته، ووجه الوزير بتفعيل دور الجامعات في عقد الندوات والفعاليات والأنشطة التوعوية لنبذ العنف، وكذلك تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للطلاب. 


استعرض المجلس تقارير رؤساء الجامعات حول امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي الحالي، والتي أشارت إلى سير أعمال الامتحانات بالجامعات والمعاهد وفق الجداول الزمنية الموضوعة والانضباط المطلوب.

وفي هذا الصدد، وجه الوزير الشكر لأعضاء هيئة التدريس والإداريين والعاملين بالجامعات والمعاهد للالتزام الكامل خلال فترة امتحانات نهاية العام الدراسي الحالي، كما وجه أيضا بسرعة الانتهاء من إعلان النتائج للطلاب حرصًا على مصالح الطلاب.
ووجه الوزير الشكر للجامعات لنجاحها في محو أمية (157) ألف مواطن خلال 3 أشهر فقط (دورة أبريل 2022)، بالتعاون مع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، وذلك في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لمحو أمية المواطنين في قرى الريف المصري، موجهًا بضرورة الاستمرار في هذا الدور الوطني المهم للجامعات خلال الفترة القادمة، مع المتابعة والتقييم المستمرين.