الانتهاء من تبطين 491.3 كيلو متر من الترع فى بنى سويف

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

أكد الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بنى سويف على ضرورة تكثيف المرور على الترع والمصارف والمحطات من خلال لجان المرور المشتركة من الوحدات المحلية والجهات الأمنية وإدارات الرى والصرف لاتخاذ الإجراءات اللازمة و مواجهة التعديات فى مهدها، تنفيذاً لتكليفات القيادة السياسية بسرعة الانتهاء من المشروع القومى لتأهيل البنية المائية التحتية،لافتا إلى توجيهاته بالتنسيق مع اللجان المعنية بمتابعة المشروعات بالمحافظة ،لتذليل المعوقات التى قد تطرأ على أعمال التنفيذ من خلال التواصل الدائم مع وزارة الري ، نظرا لأهمية المشروع الذى تنفذه الحكومة بمعدلات إنجاز جيدة وبأفضل جودة.

 

 جاء ذلك خلال مناقشته للتقرير ،الذي أعده المهندس نصر بركات وكيل وزارة الرى،بشأن مستجدات سر العمل  والموقف التنفيذي للمشروع، والذي يتضمن نسب التنفيذ والأطوال ،التي تم الانتهاء منها بكل مركز أو مدينة، والمعوقات للعمل على تذليلها بالتنسيق مع الجهات والوزارات المعنية، وذلك لما له من عوائد ومنافع كبيرة على منظومة الري، وتوفير المياه لأغراض الرى والصناعة ومياه الشرب وتوفير كميات مياه من الفاقد،ولضمان عدالة توزيع المياه وزيادة الإنتاجية الزراعية فضلا عن تقليل تكاليف أعمال الصيانة والتطهير للمصارف والمجارى المائية.

 وصرح المحافظ "طبقا لتقرير الري "بأنه قد تم الانتهاء من تبطين 491.3كم  بتكلفة مليار و 131 مليون  و731 ألف جنيهاً ،فيما يبلغ إجمالي أطوال الأعمال المستهدف تنفيذها 904.7 كم بتكلفة  2 مليار و498 مليون و901 ألف جنيهاً ،تخدم 361ألف و 391 فداناً من خلال 238 ترعة بدائرة المحافظة، بينما تقدر الأعمال الجاري تنفيذها بأطوال 751.6 كم تخدم زمام 269ألف و639 فداناً باعتمادات تقدر بواحد مليار و963مليون و 123ألف جنيهاً، في حين يبلغ إجمالي أطوال الأعمال الجاري طرحها وترسيتها 153 كم ، باعتماد 535 مليون و778 ألف جينهاً.

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا