للعام الثاني على التوالي

البريد المصري يحصد جائزة التميز من الاتحاد العالمي

اسلام عبد الغنى يتسلم الجائزة الدولية
اسلام عبد الغنى يتسلم الجائزة الدولية

 

الدكتور شريف فاروق: الفوز يؤكد ريادة مصر إقليميا ودوليا في جودة الخدمات البريدية

للعام الثاني على التوالي ولن تكون الاخيرة البريد المصري يفوز بجائزة اتحاد البريد العالمي "تعاونيات البريد السريع" على تميزه في خدمة عملاء البريد السريع على المستوى الدولي بعد تطبيق أعلى معايير الجودة والالتزام بمعاييرالاستعلام والتسليم الدولية، جاء ذلك خلال اجتماعات الجمعية العامة لتعاونيات البريد السريع المنعقدة بمقر اتحاد البريد العالمي بالعاصمة السويسرية برن، وقد تسلم الجائزة إسلام أحمد عبد الغني مساعد رئيس مجلس إدارة البريد المصري "للخدمات البريدية".

قال الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة البريد المصري: إن فوز البريد المصري بهذه الجائزة للمرة الثانية على التوالي يؤكد ريادة مصر على المستويين الإقليمي والدولي في تقديم الخدمات البريدية، ويمثل تجسيدًا واضحًا للنجاح الذي حققه البريد المصري خلال الفترة الماضية بعد تطبيق كافة المعايير الدولية على الخدمات، مشيرًا إلى أن هذا النجاح جاء نتيجة لخطة إستراتيجية شاملة تم تنفيذها لإحداث نقلة نوعية بجميع القطاعات والخدمات بما يعزز من قدرات البريد المصري على المنافسة محليًّا وإقليميًّا ودوليًّا.

قال اسلام أحمد عبد الغني مساعد رئيس مجلس إدارة البريد المصري "للخدمات البريدية": أن معايير الحصول على هذه الجائزة تأتي بناء على مؤشرات آداء رئيسية عالية الدقة يتم قياسها من الاتحاد البريدي العالمي على جودة خدمة العملاء، حيث يتم قياسها بناء على عدة محاور تتمثل في الالتزام بمعايير التسليم الدولية، ودقة الرد على الشكاوى والاستعلامات الدولية، والامتثال للمعايير الدولية لتبادل البيانات، الأمر الذي تطلب جهدًا كبيرًا للوصول بخدمات البريد المصري إلى مستويات الجودة العالمية.

كما أشاد الدكتور شريف فاروق بالجهود التي يبذلها العاملون بالبريد المصري وتفانيهم في إنجاز العمل بالدقة المنشودة والجودة المطلوبة؛ من أجل رفع اسم مصر عاليًا بين الدول المشاركة في اتحاد البريد الأفريقي والعالمي.

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا