الأزهر يدين هجوم داعش الإرهابي على «ديالي» بالعراق

شيخ الأزهر الإمام أحمد الطيب
شيخ الأزهر الإمام أحمد الطيب

أدان الأزهر الشريف بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الذي شنه تنظيم داعش الإرهابي، فجر اليوم الجمعة، على أحد المواقع العسكرية في محافظة ديالى بالعراق، وراح ضحيته 11 شخصا. 

وجدد الأزهر رفضه لكل الجرائم وأعمال العنف التي ترتكبها هذه التنظيمات التي يبرأ منها دين الإسلام ورسول السلام، مشددا على ضرورة التضامن الدولي من أجل اقتلاع هذا الإرهاب من جذوره، والقضاء عليه.

وتقدم فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بخالص العزاء وصادق المواساة إلى العراق؛ قيادة وشعبا، وإلى أسر الضحايا، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته، وأن يرزق أهلهم وذويهم الصبر والسلون.

كان 11 جنديا عراقيا قتلوا إثر هجوم شنه تنظيم داعش الإرهابي في محافظة ديالى شمال شرقي بغداد. وأكد مصدر أمني عراقي أن من بين قتلى الهجوم الذي وقع في ناحية العظيم بديالى، ضابط. وأوضح المصدر أن عدداً من عناصر داعش شنوا هجوما مباغتا، فجر الجمعة، على مقر سرية للجيش العراقي غربي ناحية العظيم بمحافظة ديالي.

وأكد أن عناصر التنظيم عمدت إلى قتل جميع الموجودين في مقر السرية وبينهم ضابط، قبل أن تلوذ بالفرار إلى جهة مجهولة. وكان العراق أعلن النصر على تنظيم داعش الإرهابي في أواخر عام 2017، بعدما سيطر على مناطق واسعة في البلاد.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا