خلال اجتماعه برؤساء الوحدات المحلية محافظ المنوفية  : خطة طموحة  لإقامة مشروعات تنموية وخدمية من عوائد ملفى التصالح والتقنين

 جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

 

المنوفية حسام حشاد

أكد اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية على أن هناك خطة طموحة تم وضعها لإقامة العديد من المشروعات الخدمية والتنموية الهامة وذلك من عوائد المبالغ المحصلة من ملف التصالح في مخالفات البناء والتقنين والتي تمس حياة المواطن المنوفى لتحسين جودة الخدمات المقدمة لهم ، مشددا على رؤساء الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة بوضع تصورات ومقترحات للمشروعات وفقاً لأولويات واحتياجات المركز والمدينة والتى تخدم المواطنين بصورة مباشرة ، جاء ذلك خلال ترأسه إجتماعا تنسيقيا موسعا لمناقشة موقف المشروعات التنموية المقترح تنفيذها من المبالغ المالية المحصلة من ملفات التصالح والتقنين ، بحضور الأستاذ محمد موسى نائب المحافظ واللواء عماد يوسف السكرتير العام ورؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء والمستشار الهندسي ، ومدير عام إدارات الشئون القانونية والتخطيط والمتابعة والحسابات بالديوان العام.

وخلال الاجتماع أشار محافظ المنوفية إلى أن المشروعات التى سيتم تنفيذها تتضمن إنشاء أسواق ومواقف نموذجية حضارية وتطوير الحدائق والميادين العامة ، كما شدد المحافظ على رؤساء الوحدات المحلية بالتواجد الميدانى بالشارع والتواصل الفعال والبناء مع جموع المواطنين والاستماع إلى شكواهم ومطالبهم وإيجاد الحلول المناسبة لها.

حيث تضمن الاجتماع مناقشة عدد من المقترحات الخاصة بإقامة مشروعات تنموية بمختلف المراكز والمدن والاعتمادات المالية المقررة لكل مشروع ، موجهاً رؤساء الوحدات المحلية بسرعة تقديم تقرير مفصل بكافة المشروعات كل في نطاقه لدراستها تمهيداً للبدء في التنفيذ تحقيقاً للصالح العام، كما تم استعراض الموقف التنفيذى لنسب المشروعات الجارى تنفيذها بنطاق المحافظة وشدد المحافظ بالمتابعة اليومية لكافة الأعمال والتنسيق الكامل مع الجهات المنفذة لضمان زيادة معدلات الإنجاز والالتزام بالمواصفات الفنية والجداول الزمنية المقررة لنهو المشروعات .

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا