«الصناعات الهندسية»: إجراءات جديدة للقضاء على مراكز الصيانة  الوهمية

محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية
محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية

 

كشف المهندس محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن الغرفة قطعت شوطًا كبيرًا في طريقها للقضاء على المشاكل الناجمة عن انتشار مراكز لصيانة الوهمية، إذ تتواصل الغرفة مع الشركات المنتجة والجهات الحكومية المعنية وفي مقدمتها جهاز حماية المستهلك والرقابة الصناعية لحل الشكاوى الخاصة بخدمات الصيانة.

وأشار المهندس في تصريحات لـ«الأخبار المسائي»، إلى أن الغرفة بصدد الانتهاء من حصر للمراكز الوهمية وتقديمها إلى وزارة التجارة و الصناعة تمهيدًا لاتخاذ الاجراءات القانونية ضدها.  

وكشف المهندس عبدالصادق عبدالرحيم، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية، عن أن الغرفة بصدد ضم عدد من مراكز الصيانة غير الرسمية تمهيدًا لخضوعها لإشراف المصانع المنتجة، لافتًا إن ضم هذه يساعد الشركات على تقديم خدمات الصيانة في المناطق النائية.      

يشار إلى أن صناعة الأجهزة المنزلية والكهربائية تعانى من مشكلة مزمنة تتلخص فى قيام مراكز صيانة غير معتمدة بادعائها بأنها تابعة للشركات الأصلية، وتقوم ببث إعلانات عنها عبر بعض القنوات الفضائية، وفى المقابل يتعرض المواطنين للنصب والاحتيال من جانب تلك المراكز بإيهامهم بأنها مراكز معتمدة وفى الحقيقة هى غير ذلك بالمرة.

جدير بالذكر أن غرفة الصناعات الهندسية قد افتتحت أمس الأول المقر الجديد للغرفة بمحافظة الاسكندرية بحضور كامل حجازي المدير التنفيذي بغرفة الصناعات الهندسية والمهندس محمد البودي نائب رئيس الغرفة بالإسكندرية، و محمد المنشاوي عضو مجلس إدارة الغرفة وحسن مبروك  رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية، والمهندس أحمد كمال المدير التنفيذي لمكتب الالتزام البيئي باتحاد الصناعات، وخالد البحيري المدير التنفيذي بغرفة الصناعات النسيجية،  والمهندس ضياء حمزة مدير غرفة الصناعات الكيماوية.

قال أيمن حسام الدين، رئيس جهاز حماية المستهلك، في تصريحات سابقة، إنه من المستهدف إدراج ما يزيد عن 1000 مركز صيانة بالقائمة البيضاء بمراكز صيانة السلع المعمرة خلال العام المقبل.

وأوضح أن عدد مراكز الصيانة المعتمدة لدى مصلحة الرقابة الصناعية يصل إلى 740 مركزا، حيث سيتم العمل على رفع كفاءتهم ومطابقتهم للمواصفات ومعايير الجودة، مشيرا إلى أنه من المستهدف أيضا انضمام 200-300 مركز من القطاع غير الرسمي بعد توفيق أوضاعهم خلال عام.

وذكر حسام أنه سوف يتم اطلاق المبادرة بحد أقصي في الأول من يناير 2022، والتي سوف يصاحبها اطلاق تطبيق على الموبايل وموقعا فضلا عن حملات إعلانية وصحفية،  بالإضافة إلى الخط الساخن الذي سيخصصه الجهاز،  مع الربط مع الشركات من أجل حل الشكاوى والبلاغات الواردة أول بأول.

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا