مدرب برتغالي يقترب من قيادة نيوكاسل خلفا لبروس

البرتغالي باولو فونسيكا
البرتغالي باولو فونسيكا

كشفت تقرير صحيفة بريطانية، عن اقتراب البرتغالي باولو فونسيكا، المدير الفني السابق لروما، من تولي المهمة التدريبية لفريق نيوكاسل يونايتد خلفا للمدرب ستيف بروس.

وذكرت صحيفة «الجارديان» البريطانية، أن إدارة نيوكاسل أجرت محادثات مع باولو فونسيكا ليكون بديلا للراحل ستيف بروس، والذي غادر قلعة «سانت جيمس بارك» يوم الأربعاء الماضي بعد «موافقة متبادلة».

وأشارت إلى أن فونسيكا، الذي يبلغ 48 عامًا، لا يقوم بتدريب أي فريق في الوقت الحالي وحريص على العمل مع مالكي نيوكاسل الجدد بقيادة السعودية، كما يحظى بإعجاب أماندا ستافيلي، المدير المسؤول عن إدارة النادي.

وكان فونسيكا، مرشحًا لتدريب فريق توتنهام قبل بداية الموسم الحالي، لكن حدث خلاف في المفاوضات بين المدرب البرتغالي وإدارة السبيرز.

وأعلن نيوكاسل يونايتد، الانفصال بالتراضي عن المدرب ستيف بروس، وأن المدرب المساعد جرايم جونز سيقود الفريق مؤقتا اعتبارا من مواجهة يوم السبت أمام كريستال بالاس،  وذلك بعد أسبوعين على استحواذ مجموعة استثمارية بقيادة صندوق الاستثمارات العامة السعودي على النادي.

وأكد ستيف في تصريحات نقلتها صحيفة التليجراف أنه يعتقد أنه سيكون آخر منصب تدريبي في مسيرته لأن الأمر لا يتعلق به فقط لكنه أثر علي عائلته التي ترتبط بهذا المكان ولا يمكنه تجاهل هذا الأمر.

وأضاف ستيف أن أسرته عاشت في قلق شديد بشأنه خاصة زوجته جان التي وقفت إلى جواره في وفاة والده وأيضا إلى جوار والديها اللذين يعانيان من وعكة صحية وحاولت التخفيف عنه بسبب الضغوط التي مر بها في آخر عامين مشددًا أنه في 60 من عمره حاليا ولا يرغب أن تواجه زوجته هذه الضغوط مجددًا.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا