غرفة صناعة الجلود تبحث مع 20 شركة إيطالية التعاون المشترك

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

 

شاركت غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات المصرية في المؤتمر الذي نظمه المركز التجاري الإيطالي بالتعاون مع السفارة الإيطالية، اليوم الإثنين؛ لبحث التعاون المشترك وتحديث المصانع وجذب استثمارات أجنبية لصناعة الجلود في مصر، وفقا لبيان للغرفة.
وحضر المؤتمر ميكيلي أكواروني السفير الإيطالي بالقاهرة و20 شركة إيطالية، بحضور قوي من الشركات المصرية العاملة بقطاعي صناعة ودباغة الجلود.
وقال جمال السمالوطي، رئيس غرفة صناعة الجلود، إن الغرفة حريصة على المشاركة في هذا الحدث الهام الذي ينظمه المركز التجاري الإيطالي والذي يسعى دائماً إلى دفع العلاقات الاقتصادية والفنية بين مصر وإيطاليا خاصة في مجال صناعة الجلود.
وأضاف السمالوطي أن المؤتمر يحظى بتواجد كبرى الشركات الإيطالية مما يساهم في زيادة التبادل التجاري بين البلدين وجذب المزيد من رؤوس الأموال الإيطالية للسوق المصري، واستيراد الماكينات ومكونات الإنتاج اللازمة لتطوير صناعة الجلود المصرية.
وأكد العلاقات المتميزة بين مصر وإيطاليا، حيث إن البلدين يجمعهما أهداف ومصالح مشتركة، وأن الغرفة تأمل في الاستفادة من كل ما وصلت إليه التكنولوجيا الإيطالية من مستحدثات في مجال الصناعات الجلدية، فضلاً عن توفير برامج تدريبية للعاملين في صناعة الأحذية والمصنوعات الجلدية، وتوفير منح دراسية وتدريبية في المعاهد الإيطالية المتخصصة وكبرى المصانع الإيطالية، بما يؤدي إلى رفع كفاءة صناعة الجلود المصرية وزيادة قدرتها التنافسية في الأسواق الخارجية.

وأوضح أنه إيمانا من الغرفة بأهمية وضرورة الإسراع بالتطوير اليوم قبل الغد وبناء على رؤية أعضاء مجلس الإدارة تم وضع استراتيجية طويلة المدى لتطوير وتحديث صناعة المنتجات الجلدية سواء معدات أو فنيين أو مسوقين ومصدرين بحيث يشمل تطوير وتحديث كافة عناصر الإنتاج، فلا جدوى من أن تمتلك المصانع للمعدات دون وجود العامل الماهر، ولا جدوى من توافر منتجات جيدة ولا يوجد المسوق الواعي المحترف لذا تطمح الغرفة للتعاون مع الجانب الإيطالي في عملية التطوير والتحديث من كافة العناصر.
ومن جانبه، قال د. فرانشيسكو بانيني، رئيس المركز التجاري الإيطالي بالقاهرة، إن هدف المؤتمر التعريف بوفد الشركات الإيطالية الذي يزور مصر حاليا وما تمتلكه من إمكانيات قوية لتطوير صناعة الجلود المصرية، وتشجيع الشركات الإيطالية على ضخ رؤوس أموالها في مصر وخاصة بمدينة الروبيكي.
وأشار بانيني إلى تنظيم لقاءات ثنائية بين رجال الصناعة من البلدين لبحث الاستثمار المشترك والتبادل التجاري، مشيرا إلى أن الوفد الإيطالي سيزور مدينة الجلود بالروبيكي غدا الثلاثاء.
وأوضح أن مناخ الاستثمار في مصر مشجع جدا لجذب رؤوس الأموال الأجنبية، مؤكداً أن من يستثمر في مصر سيكون له فرص أكثر في التصدير للدول الإفريقية والشرق الأوسط.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا