موظف يطعن زميلته في العمل بسكين ويشوه وجهها بـ400 غرزة

تعبيرية
تعبيرية

 

روت فتاة أردنية أن نظام العمل في الشركة التي تعمل بها يقوم على مبدأ المناوبات (الشفتات) على مدار 24 ساعة، يكون عمل الموظفات فيها خلال الفترة الصباحية، في حين يكون بداية دوام الشباب الموظفين في الفترة المسائية والليلية.

وفي يوم وقوع الجريمة، وصلت الفتاة إلى مقر الشركة لاستلام الشفت في تمام الساعة السابعة صباحاً، ووجدت المجرم الذي كان من المفترض أن تستلم منه العمل، ما يزال مواصلاً عمله، فتوجهت إلى المسؤولة واخبرتها أنه ما يزال يعمل، وأنها ستنتظر في مكتب آخر لحين انتهائه من عمله.

وبالفعل توجهت الضحية إلى المكتب الآخر، فلحق بها المعتدي، وحدثت بينهما مشادة كلامية حول العمل ومهام كل منهما، لتدخل المسؤولة على وقع اصواتهما، فبادرت للإتصال عبر تقنية الفيديو مباشرة مع مدير الشركة المتواجد في أمريكا، مما استفز الشاب الذي قام فوراً بالاعتداء على ضحيته بسلاحه الأبيض، ومزيق وجهها، مسبباً لها عاهة دائمة، بعدما ترك في وجهها 400 غرزة، وليغادر مقر الشركة وكأن شيئاً لم يكن، متجهاً إلى مركز الشرطة لتسليم نفسه.

وطالب اهل الفتاة الضحية بإنزال أشد العقوبة بحق المجرم، لما سببه من ضرر لعائلة بأكملها ومعيشتها وخصوصاً أنها ابنتهم الوحيدة.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا