وزيرة الصحة: استقبال أكثر من 6 آلاف حالة بعيادات الضمور العضلي من الأطفال بالمحافظات

أرشيفية
أرشيفية

                  

 أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان استقبال 6 آلاف و297 حالة بالعيادات التي تم تخصيصها لاستقبال مصابي الضمور العضلي من الأطفال، على مستوى الجمهورية، في إطار مبادرة رئيس الجمهورية لعلاج مرضى الضمور العضلي الشوكي في مصر، وتقديم الخدمة الطبية من خلال إتاحة العلاج الجيني للمصابين من الأطفال، وذلك منذ إطلاق المبادرة في شهر يوليو الماضي.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة- في بيان اليوم الاثنين - أنه تم تشخيص 281 حالة مصابة بالضمور العضلي بعد إجراء الفحوصات الإكلينيكية اللازمة والفحوصات الچينية والبيولوچبا الجزئية، لافتًا إلى تحويل 66 حالة بعد اكتمال الملف الطبي الخاص بهم؛ إلى اللجنة العليا، برئاسة الدكتور محمد حساني مساعد وزيرة الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، وتضم أساتذة من كل من (وزارة الصحة والسكان والجامعات المصرية والخدمات الطبية للقوات المسلحة)، لتقييم تلك الحالات، تمهيدًا لتلقي العلاج.

وأشار مجاهد إلى الانتهاء من حقن 26 طفلًا مصابًا بالضمور العضلي الشوكي بالعلاج الجيني، وذلك من خلال 3 مراكز تم تخصيصها لتقديم العلاج لمصابي الضمور العضلي، وهي (مركز بمستشفى معهد ناصر، ومركز بمستشفى الجلاء التابعة للقوات المسلحة، بالإضافة إلى مركز مستشفى عين شمس الجامعي).

ولفت إلى تخصيص 24 عيادة لاستقبال وتشخيص الحالات شملت عيادت (مدينة نصر وناصر بالقاهرة، والهرم بالجيزة، وحسن عوض بنها بالقليوبية، وسموحة بالإسكندرية، ومبرة الزقازيق بالشرقية، ومبرة طنطا بالغربية، والعيادة الشاملة للطلاب بالمنوفية، وناصر بالدقهلية، والمركز النفسي بكفر الشيخ، والطلبة بشطا بدمياط، وطلاب دمنهور بالبحيرة، والعيادة الشاملة حوض الدرس بالسويس، والمجمع الطبي بالإسماعيلية، والمجمع الطبي الجديد بالفيوم، والسلام ببني سويف، والمبرة الشاملة بالمنيا، وسيدي جلال بأسيوط، وأعصاب الأطفال بالعيادة التخصصية بسوهاج، وسيدي عبدالرحيم بقنا، وطلاب مدارس بأسوان، والغردقة الشاملة بالبحر الأحمر، والطور الشاملة بجنوب سيناء، والعريش الشاملة بشمال سيناء).

وأضاف مجاهد أنه تم تخصيص الخط الساخن (١٠٦) لتلقي استفسارات المواطنين حول المبادرة، وطرق تلقي العلاج للحالات المصابة من الأطفال بعد تقييمها.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا