السيسي : سننتهي من إزالة كافة التعديات على المجاري المائية في غضون 6 شهور

أرشيفية
أرشيفية

 أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي ، أن الدولة لن تقبل السكوت على أية تعديات ضد الأراضي الزراعية أو الترع أو الجسور وأن أجهزة الدولة وعلى رأسها وزارة الداخلية والمحافظات والجيش - إن تطلب الأمر ذلك - ستنتهي من إزالة كافة التعديات التي تمت خلال الثلاثين الماضية في موعد أقصاه ستة شهور .

جاء ذلك في كلمة الرئيس السيسي اليوم الاثنين  خلال افتتاحه محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر التي تعد الأضخم من نوعها على مستوي العالم .

وقال الرئيس السيسي " إن من ضمن الاجراءات التي سيتم اتخاذها ضد أي مخالف يقوم بالتعدي على أراضي زراعية أو ترع أو مصارف ، وقف كل أشكال الدعم الذي تقدمه الحكومة له من خبز أو تموين وخلافه ".

وشدد الرئيس، على أن الدولة تسابق الزمن لتطوير المنشآت المائية بالكامل وشق الترع للحيلولة دون أن تؤثر هذه التعديات على استفادة المواطنين والزراعة من تدفق المياه ، وإذا كانت الدولة تقوم بدورها على الوجه الأكمل في هذا الصدد" فإن المواطنين أيضا عليهم دور يجب القيام به" .

وأشار إلى أن ما تم خلال السنوات السبع الماضية في كافة القطاعات ضمن مخطط الدولة حتى عام 2052 يمثل تقدما كبيرا لتعويض ما فاتنا حيث نتحرك بمعدلات أسرع ولكن يتعين أيضا على المواطنين أن يساعدونا من خلال عدم التعدي على المنشآت لأن هذه التعديات لها أثرها السلبي على كميات المياه التي تمر عبر فرعي دمياط ورشيد .

وأكد الرئيس السيسي مجددا أن الدولة تقوم بتبطين الترع وغيرها من الاجراءات "التي تفوق الخيال "، وبالتالي لن نقبل بأي تعديات تحول دون تحسين أحوال المواطنين .

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا