أخر الأخبار

قوات بريشتينا تحتل شمال كوسوفو بالكامل

الرئيس الصربي
الرئيس الصربي

 

قال الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، إن قوات بريشتينا – عاصمة كوسوفو- الخاصة تواصل لليوم السابع على التوالي، احتلالها الكامل لشمال كوسوفو وميتوخيا "في ظل صمت مدو" من جانب المجتمع الدولي.
وأضاف فوتشيتش، الأحد في حديث هاتفي مع الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرج "على مدى سبعة أيام، يستمر الاحتلال الكامل لشمال كوسوفو وميتوخيا من جانب القوات العسكرية التابعة لسلطات بريشتينا. ويستمر الصمت المدوي من جانب المجتمع الدولي، ولكنه يبدي القلق عندما يلاحظ في صربيا مروحيات وطائرات، لأنه حسب اعتقادهم لا داعي لوجودها، أو لا ينبغي لها أن تقلع دون موافقة (رئيس وزراء كوسوفو) كورتي والمجتمع الدولي".
وشدد فوتشيتش، على أن صربيا تفي بجميع التزاماتها الدولية، بما في ذلك اتفاقيات بروكسل وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1244، وتساءل عن موعد انسحاب القوات الخاصة التابعة لسلطات بريشتينا من الخط الإداري ومتى سيبدأ تشكيل مجتمع البلديات الصربية.
في ختام الاتصال، اتفق الجانبان على مواصلة الاتصال من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة بأسرها. وكان وزير الدفاع الصربي نيبويسا سيفانوفيتش قد أعلن أن بلاده استنفرت قواتها على الحدود مع كوسوفو.
فى الأثناء أيضاً قالت روسيا أن جولة التصعيد الجديدة متوقعة في ظل حالة من الجمود في تسوية نزاع كوسوفو، مشددة على أن الاتحاد الأوروبي الذي منحته الأمم المتحدة دور الوسيط في الحوار بين كوسوفو وصربيا لا يتخذ أي خطوات ملموسة لدفع عملية التسوية إلى الأمام، بينما يرفض زعماء كوسوفو بشكل علني الوفاء بالتزاماتهم.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا