من النودلز فى ألمانيا الى المقرمشات والخبز فى ايطاليا .. الصراصير مصدر للبروتين

الصراصير مصدر للبروتين من خلال الخبز
الصراصير مصدر للبروتين من خلال الخبز

 

قبل أيام من نهاية يناير ، دخلت قوانين جديدة حيز التنفيذ في دول الاتحاد الأوروبي، تفتح الباب أمام إمكانية تحويل مزيد من أنواع الحشرات إلى أطعمة، مثل الصراصير المنزلية واليرقات وديدان القمح فضلا عن الجراد المهاجر.

حيث تسمح بتجميد الصراصير وتجفيفها واستخدامها كمسحوق في الطعام، بحيث يمكن أن تضاف إلى الخبز والبسكويت والمقرمشات والمكرونة والصلصات، وغيرها والمفوضية الأوروبية تؤكد بوضوح أن "المستهلك هو من سوف يقرر ما إذا كان يريد تناول الحشرات أم لا" و أن هذا الأمر يختلف من دولة لأخرى، .

فبعد أن قضت المفوضية الأوروبية الشهر الماضي بإمكانية تسويق وبيع صراصير الليل المنزوعة الدهن جزئيا والمسحوق (acheta localus) كمكونات في الطعام في الاتحاد الأوروبي. ويستخدم المسحوق أحيانا كمادة مضافة لجعل المنتجات أكثر ثراء بالبروتين اعلن مخبز إيطالي انه يخطط لبيع أرغفة الخبز المصنوعة من مسحوق الصراصير المصنّعة.

وقال إنريكو موردوكو، رئيس الطهاة الذي يدير سلسلة مطاعم Tellia المحلية في تورين، لوسائل إعلام إيطالية أمس الاثنين، إنه جرب مزيجا من الحبوب الصقلية أثناء اختبارات الخبز لتجربة قوة نكهة الحشرات ونقلت صحيفة ايطالية عنه قوله إنه سعيد بشكل خاص "بالقشرة ومجموعة النكهات" وقال إن الطعم يذكره بالبندق.

ويتوقع موردوكو أن يسمح المنظمون في الاتحاد الأوروبي لمزرعة محلية، تستورد مسحوق الصراصير من فيتنام وتبيعه كغذاء حيواني، بصنع مسحوق مخصص للاستهلاك البشري وتستخدم الصراصير المصنعة بالفعل كمكونات في بعض دول الاتحاد الأوروبي. على سبيل المثال، تبيع شركة مقرها في جنوب إيطاليا، المقرمشات المصنوعة من مسحوق الصراصير.

ويفكر العالم بأكل الحشرات بسبب ندرة الطعام، وكذلك القيمة الغذائية التي تحتوي عليها بعض الحشرات، حيث أشارت دراسات أجرتها منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) إلى أن بعض الحشرات ذات قيمة غذائية مرتفعة، حيث يوجد بها كميات من الدهون والبروتين والفيتامينات والألياف والمعادن

 

ترشيحاتنا