منوعات

العراف في الأصول التحليلية للموسيقي العربية"


صفوت ناصف
2/11/2019 9:00:39 PM

صدر حديثا كتاب العراف في الأصول التحليلية للموسيقي العربية...للأستاذ محمد شعله أستاذ خبير بقسم التربية الموسيقية جامعة كفر الشيخ حاليا وسابقا جامعة عين شمس والمعهد العالي للفنون الموسيقية بدولة الكويت..
يقع الكتاب في 437صفحة ،يسعي المؤلف من خلاله إلي استنباط اسلوبا حديثا في علوم الموسيقي العربية وخاصة علم التحليل الشرقي..فهو يقدم دراسةأكاديمية نظرية وتطبيقية شاملة ،في شرح وبيان الأسلوب الأمثل لتحليل المؤلفات الموسيقية علي اختلاف صياغتها في القوالب الموسيقية المختلفة حيث يحتوي علي أكثر من 400 لمدونات تطبيقية ومؤلفات موسيقية في قالب الدولاب..والدارج..والسماعي..واللونجا..والبولكا..والمازوركا..
والبشرف..وتقاسيم موزونة وغير موزونة..
ومؤلفات موسيقية في قوالب ابتكارية مستحدثة
هذا بالإضافة الي نماذج للأسئلة التطبيقية النمطية وغير النمطية لعلم التحليل الشرقي...
ويشمل المحتوي الأكاديمي لهذا الكتاب...
أولا..الجزء النظري وفيه
يوضح المؤلف ماذا تعني كلمة التحليل في لغة الموسيقي وتناولها شرحا بداية بالخلية الموسيقية فالعبارة وانواعها ثم الجملة وانواعهاوصولا إلي المؤلفات الموسيقية العربية المختلفة، كما يتناول الكتاب الجمل الموسيقية الحرة،و المرنة،و الحوارية، والملكية، وصياغة للمؤلفات الموسيقية في الموسيقي العربية.
كما اشتمل الجزء النظري من الكتاب علي القوالب الموسيقية الآلية، وموسيقى المقطوعات الوصفية،والتقاسيم الحرة والموزونة. 


كما يحتوي الجزء التطبيقي
 في الكتاب علي توضيح مفصل لأسلوب التحليل للمؤلفات الموسيقية لكل قالب علي حده، بالإضافة إلى امثلة توضيحية للرموز ومعانيها، والتحليل الموسيقي للعبارة الموسيقية الي جانب الخريطة التحليلية والمصطلحات المستخدمة في عملية التحليل الموسيقي. 
ويستعرض الكتاب الجزء الخاص بالأسئلة التطبيقية والذي يحتوي علي نماذج للأسئلةلمدونات موسيقية مختلفة متدرجة الصياغة تغطي في مجموعها وتحقق المطالب المعلوماتية في ما ورد في الجزء النظرى والتطبيقي للكتاب...
كما يشمل بعض المؤلفات الموسيقية الحرة والخفيفة والتي تفيد ايضا بتذوقها عزفا وغناء في علوم الموسيقي العربية..


من إصدارات المؤلف السابقة في روائع النغم والإيقاع وهي 
كتاب بانوراما الصولفيج العربي...في 3 أجزاء
وكتاب الديوان العام في
شرح المقام..
وكتاب الروزنامة الموسيقية في الضروب الإيقاعية...