ملفات وحوارات

في اليوم العالمي للمرأة.. 9 رائدات مصريات لن ينساهن التاريخ


الاخبار المسائي
3/8/2019 1:39:21 PM



ينطلق اليوم العالمي للمرأة الذي يوافق الثامن من مارس من كل عام ليسلط الأضواء علي كل امرأة في العالم، ويكون لها عيدا لتتويج إنجازاتها ومكاسبها والاهتمام بقضاياها.
وفي اليوم العالمي للمرأة تلقي الضوء " بوابة الأهرام" على 9 نماذج ناجحة للمرأة المصرية وهم 9 رائدات مصريات لن ينساهن التاريخ برعوا في مختلف المجالات ليغيرن نظرة الجميع للمرأة ويكونن نماذج مشرفة وصورة ناجحة للمرأة المصرية لتغيير مسار كل امرأة مصرية وتشجيعهن على التعليم والمشاركة في كل المجالات في المجتمع.
سَهير القلماوي أستاذة جامعية وصحيفة
ولدت في عام 1911
من أوائل المصريات الآتى تخرجن من الجامعة وحصلن على درجة الماجستير.
وكانت هى أول من حصلت منهن على الدكتوراه فى عام 1956.
أصبحت سهير القلماوي أستاذاً للأدب العربى المعاصر ثم رئيسة لقسم اللغة العربية بكلية الآداب فى الجامعة العريقة ولمدة تسع سنوات.
انضمت القلماوي للبرلمان المصري سنة 1967. 
سَهير القلماوي
وشاركت في تأسيس معرض الكتاب وشجعت إقامة عديد من المكتبات والمشروعات التي عنيت بترجمة كلاسيكيات الأدب العالمي وكانت هى ًمن قدمت الأدب المصرى المعاصر كفرع من فروع الدراسة بكلية الآداب التى سيطر عليها ولايزال الأدب العربى الكلاسيكي.
توفيت عام 1997
لطفية النادي (1907-2002) أول كابتن طيار مصرية
ولدت في عام 1907
خاضت تجربة الطيران لأول مرة، وفى عام 1933 وحصلت على رخصة الطيران على مستوى القطر المصرى
توفيت عام 2002 
لطفية النادي
وعلى الرغم من عدم إقبال المرأة المصرية على مهنة الطيران إلا أن هناك بعض النماذج النادرة
هن:
الكابتن طيار دينا الصاوي
عزيزة محرم
وعايدة تكلا
وليلي مسعود
عائشة عبد المقصود
أمينة السعيد كاتبة ورئيس تحرير مجلة
ولدت في عام 1914
اشتهرت أمينة السعيد برئاسة تحرير مجلة "حواء" المطبوعة النسائية الشهيرة التى صدر أول أعدادها عام 1954
كان دفاع أمينة السعيد عن المساواة بين الرجل والمرأة هما وقود كتاباتها القيمة لسنوات طويلة تغير فيها تاريخ مصر.
ورغم أنها عاشت طفولتها وسط مجتمع اسيوط المغلق الا انها انضمت الى الاتحاد النسائي، ثم فى عام 1931. 
امينة السعيد
التحقت بجامعة فؤاد الأول ضمنأول دفعة تضم فتيات.
ثم أصبحت أمينة السعيد رئيسة لدار الهلال العريقة، وقادت بجرأة حملة جديدة من أجل المرأة المصرية، ولكن هذه المرة ضد المد الأصولى الإسلامى الذى بدأ فى سبعينيات القرن الماضي.
وتوفيت أمينة السعيد عام 1995
سميرة موسى أول عالمة ذرّة
ولدت في عام 1917
دخلت سميرة موسى مجال الطب بعد صراع والدتها مع مرض السرطان وكان هذا الدافع الرئيسي وراء اتجاه سميرة موسى إلى دراسة العلوم بغية التوصل لاستخدامات نافعة للطاقة النووية، خاصة في مجال الطب.
فاحتلت المركز الأول على القطر المصرى فى امتحان البكالوريا سنة 1935.
استحقت المدرسة منحة التفوق الحكومية واستخدمتها نبوية موسى لإنشاء معمل لسميرة.
تخرجت سميرة موسى بتفوق مع مرتبة الشرف من كلية العلوم، جامعة فؤاد الأول.
وأصبحت أول امرأة تحاضر فى الجامعة ثم حصلت سميرة على درجة الماجسيتر وسافرت لإنجلترا حيث حصلت على درجة الدكتوراه فى الإشعاع الذرى. 
سميرة موسى
فى 5 أغسطس 1952 واثناء زيارتها للولايات المتحدة الأميركية لتفقد عدة مراكز بحثية هناك، ظهرت احدى الشاحنات الكبيرة المسرعة فجأة لتطيح بسيارتها لتسقط من أعلى الطريق الجبلي وتلقى حتفها فى الحال.
مفيدة عبد الرحمن (1914-2002) أول محامية
ولدت في عام 1914
كانت مفيدة من أولى خريجات جامعة فؤاد الأول وأول من تخرج منهن فى كلية الحقوق بعد أن التحقت بها عام 1933، وكانت حينئذ أماً لخمسة أبناء.
من أهم القضايا التى ترافعت فيها مفيدة عبد الرحمن قضية الناشطة السياسية درية شفيق التى واجهت تهمة اقتحام البرلمان المصرى اثناء انعقاده مع 1500 سيدة اخرى لعرض قائمة بمطالبهن. 
مفيدة عبد الرحمن
اشتركت مفيدة عبد الرحمن كعضو مع اللجنة التي تولت اجراء تعديلات على لائحة قوانين الأحوال الشخصية في الستينيات من القرن الماضي، وكان من مهام تلك اللجنة مراعاة تطور المجتمع المصري ودخول المرأة لميدان العمل ومشاركتها فى الحياة العامة.
توفيت عام 2002
صفية زغلول رمز ثورى عرفت بـ"أم المصريين"
ولدت في عام 1878
عرفت بأم المصريين فقد سلكت صفية زغلول طريقاً غير تقليدياً فى حياتها عندما تزوجت وهى ابنة رئيس وزراء مصر رجلاًً من عامة الشعب، وعندما خلعت اليشمك سنة 1921 وتقدمت صفوف الثوار المصريين اثناء حياة زوجها وبعد وفاته.
وأيدت مشاركة النساء فى ثورة 1919 مع الرجال لأول مرة التى كان الزعيم سعد زغلول ملهمهاّ. 
صفية زغلول
وإن كانت السلطة الإنجليزية الغاشمة قد اعتقلت سعداً ولسان سعد فإن قرينته شريكة حياته السيدة صفية زغلول أشهد ت الله والوطن على أن تضع نفسها في نفس المكان الذي وضع زوجها العظيم نفسه فيه من التضحية والجهاد من أجل الوطن ومنذ ذلك اليوم لقبت صفية زغلول بـ"ام المصريين" وأصبح بيتها وبيت سعد زغلول "بيت الأمة".
روز اليوسف 
ولدت في عام 1898
ولدت روز فى لبنان وعندما جاءت الى مصروعملت كممثلة مسرحية فى فرقة عزيز عيد، ثم فرقة عكاشة، واخيراً فى فرقة رمسيس.
نجحت فى ان تصنع لنفسها اسماً وشهرة. وفى عام 1925 اعتزلت التمثيل وتقدمت بطلب ترخيص لإنشاء دار نشر، ونجحت بمواردها المحدودة ومساندة اصدقائها فى الوسط الفنى ان تنشىء مجلة وصفتها وكانت تلك هى بداية مشوارها فى عالم الصحافة والنشر الذى خلد اسمها.
أسست روز مجلة حملت اسمها "روز اليوسف" بدأت كمجلة أدبية ثقافية، ثم تحولت الى مجلة ذات طابع سياسي.
ومازالت دار النشر العريقة التي انشأتها والمجلة الرئيسية التي تصدر عنها ملء السمع والبصر حتى اليوم، ومازالتا تحملان اسم روز اليوسف.
توفيت عام 1958
هدى شعراوي 
ولدت في عام 1879
اقترن النضال النسائي في مصر دائماً باسم هدى شعراوى، الا أن أكثر المواقف التى يتذكرها الناس لها كانت عقب عودتها من مؤتمر نسائى فى اوروبا عام 1923 وخلعها لحجابها
لم يكن خلع الحجاب هو القضية التى شغلت هدى شعراوي فقد كرست مجهودها في الدفاع عن حقوق المرأة خاصة الحقوق السياسية والتعليم.
وفى عام 1914 أسست الجمعية الفكرية للمرأة المصرية، وفى ثورة 1919 تقدمت صفوف النساء فى المظاهرات التى تطالب بالاستقلال جنباً الى جنب مع الرجال لأول مرة. 
روز اليوسف
في عام 1924 قادت وقفة نسائية اثناء انعقاد جلسة افتتاح البرلمان وقدمت عريضة تحوى بعض المطالب التى تجاهلها حزب الوفد مما دفعها للاستقالة من لجنته النسائية.
توفيت عام 1947
نبوية موسى رائدة تعليم البنات
ولدت في عام 1887
كانت نبوية موسى من أهم الشخصيات النسائية المصرية فى القرن العشرين، دافعت عن حقوق المرأة ودافعت ايضاً عن حرية وطنها.
ادركت أن تعليم المرأة هو الطريق الوحيد الذي سيؤدي بها لتحقيق استقلالها المادي بما من شأنه تحقيق ذاتها والحصول على حقوقها.
كرست حياتها بعد ذلك لتشجيع تعليم البنات وادماج المدرسات وتقدمهن فى نظام التعليم المصرى، وأصبحت أول ناظرة مدرسة واول كبيرة مفتشين فى وزارة المعارف، واول عضوة فى نقابة الصحفيين. 
هدي شعراوي
ومن اهم ما نشر لها كتاب "المرأة والعمل" و"ثمرة الحياة في تعليم الفتاة" الذى ادخلته وزارة المعارف كجزء من المقررات الدراسية.
توفيت عام 1951.