ملفات وحوارات

اللواء هشام أمنه محافظ البحيرة في حواره لـ" الأخبار المسائي " الجيش والشرطة مصدر فخر واعتزاز لـ"الشعب المصري" ببطولاته وتضحياته


حوار : محمد نور شتا
2/5/2019 5:54:12 PM






12 مليار جنيه حجم استثمارات المشروعات بالمحافظة .. والمناطق الصناعية بها 314 مشروع متنوع 
الالتزام بالمواصفات الفنية والمعايير القياسية وراء زيارتي المتكررة لكافة المشروعات
"حياة كريمة" أنقذت 19 مشرد ووزعت 4100 بطانية وقدمت مساعدات لـ " عرائس الأيتام"  
المستشفي التعليمي الجديد سيكون لها دور بارز في تخريج وتعليم الأطباء 
البحيرة زاخرة بالأماكن الحيوية التي تجلب لها الاستثمار في شتي المجالات


اكد اللواء هشام أمنة – محافظ البحيرة – أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي كانت واضحة جداً خلال اجتماعه بنا، وهي الاهتمام بالمواطن والتقرب منه ومعرفة مشاكله والعمل علي حلها في اسرع وقت، وأضاف خلال حواره للأخبار المسائي ان  هدفه من الزيارات المتكررة للمشاريع المقامة علي أرض المحافظة هو الحرص الدائم علي الالتزام بالمواصفات الفنية والمعايير القياسية في تنفيذ تلك المشروعات، وأيضا الاستفادة من كافة الأموال التي تنفق علي تلك المشروعات وتوجيه المبالغ التي خصصت لها توجيها جيدا يحقق أقصي استفادة منها ويضمن الحفاظ علي المال العام وعدم إهداره.. كما تحدث المحافظ عن عدد من الملفات الهامة وحجم الانجازات علي أرض المحافظة، والمشاكل التي تؤرق المواطنين..والي نص الحوار:
في البداية حدثنا عن مشروع المستشفي الجامعي الجديد؟
هذا المشروع الضخم سيساهم في تقديم خدمة طبية متميزة لعلاج أبناء المحافظة، فالطاقة الاستيعابية للمستشفى ستفوق طاقة مستشفى المعهد الطبى القومي بدمنهور بثلاثة أضعاف،ونحن نثق تماما فى إمكانيات وزارة الإنتاج الحربي للانتهاء من تنفيذ المشروع بدقة وكفاءة وفقاً للتوقيتات المحددة، كما أن المستشفى التعليمي سيكون أول مستشفى على الطريق الزراعى السريع من بنها إلى الإسكندرية، و سيتم إنشائها علي أحدث النظم والمعايير الدولية وسيكون لها دور تعليمي بارز فى تخريج وتعليم الأطباء حديثي التخرج وسوف تحدث نقلة نوعية كبيرة فى منظومة الخدمة العلاجية والصحية لأبناء المحافظة ، وانه سيتم توقيع برتوكول إنشاء مستشفى جامعه دمنهور باستثمارات مليار جنيه .
وما الهدف من زيارتكم المتكررة لمعظم المشاريع علي أرض المحافظة ؟
هدفي من الزيارات المتكررة للمشاريع المقامة على أرض المحافظة هو الحرص الدائم على الالتزام بالمواصفات الفنية والمعايير القياسية في تنفيذ تلك المشروعات، وأيضا الاستفادة من كافة الأموال التي تنفق علي تلك المشروعات وتوجيه المبالغ التي خصصت لها توجيها جيدا يحقق أقصي استفادة منها ويضمن الحفاظ علي المال العام وعدم إهداره،  ومن أجل ذلك قمت بتشكيل لجنة لمراجعة عقود التسليم الابتدائي لكافة المشروعات التي يتم تحرير محاضر استلام ابتدائي لها بالوحدات المحلية بالمراكز والمدن ودراسة قانونية الأعمال المنفذة .
ما حجم الاستثمارات المتوقعة من مشاريع المحافظة؟
 حجم المشروعات المنفذة فى شتى القطاعات الخدمية بدائرة المحافظة بلغت استثماراتها حوالى 12.6 مليار جنيه كما يوجد اكثر من 314 مشروع متنوع بالمناطق الصناعية.
وهل هناك استثمارات أجنبية على أرض المحافظة؟
البحيرة زاخرة بالأماكن الحيوية التي تجلب لها الاستثمار في شتي المجالات، وبالفعل وقعنا  عقدا على مساحة 500 فدان بوادي النطرون طريق العلمين بين هيئة مشروعات التعمير والتنمية الزراعية وشركة صينية، لإقامة مشروع إنتاج  داجني لتربية الأمهات بطاقة 150  ألف طائر سنوي وتفريغ كتاكيت تسمين بطاقة 21 مليون كتكوت سنوي وبيض مائدة بمعدل مليون و 400 ألف بيضة سنويا بتكلفة استثمارية 20 مليون دولار خلال 4 سنوات للوصول الي الطاقة القصوى.
وهل لديهم مشاريع أخري؟
 الشركة  لديها استثمارات أخري بنطاق محافظة البحيرة حيث قامت الشركة بإقامة مصنع لإنتاج الأعلاف بالمنطقة الصناعية بحوش عيسى علي مساحة 1 2 ألف م لإنتاج 200 ألف طن سنويا من أعلاف الدواجن والماشية بتكلفة استثمارية 200 مليون جنيه ويوفر 300 فرصة عمل نظرا لتشغيله بالنظام الآلي الأوتوماتيكي.
من وجهة نظرك .. ما أهم المشاريع التي ستعمل علي إحداث نقلة نوعية في المحافظة؟
من أهم تلك المشاريع علي سبيل المثال لا الحصر  الموافقة على إقامة مدينة رشيد الجديدة على مساحة 3100 فدان على غرار المدن الجديدة ذات التنسيق الحضاري والطابع المميز، وبالطبع المستشفى الجامعي الجديد وكلية طب بـ"دمنهور" والتي تم  وضع حجر الأساس لهما في يوليو الماضي بامتداد الحرم الجامعي لجامعة دمنهور بأرض الأبعادية ، وهما هدية من الرئيس لشعب البحيرة، وأيضا مشروع البورصة السلعية الزراعية بمركز بدر الذى يهدف إلى زيادة الصادرات الزراعية من خلال إقامة 54 محطة تصدير وستقام على مساحة 6 أفدنة، 
كثافة الفصول مشكلة تؤرق اغلب المحافظات .. ما خطواتنا لحلها؟
اعتمدنا خطة إنشاءات لـ  112 مدرسة منها 27 مدرسة إنشاء جديد وإحلال كلي لـ 15 مدرسة ، بجانب إحلال جزئي لـ 53 مدرسة ، وسنجري توسعات في 14 مدرسة ، وسنقوم بتعلية 3 مدارس أخري، وخلال هذا الشهر سيتم طرح 17 مدرسة جديدة  بإجمالي فصول 266 فصل دراسى بتكلفة 100 مليون جنية ، والهيئة التعليمية ستدعمنا بـ 4500 تخته للمساهمة فى تجهيز المدارس. 
** ملف القمامة يحتاج لتعاون بين المواطن والحي.. هل تتفق معي؟
نأمل حسن تعامل وتصرف المواطن مع هذا الملف الهام وتغيره سلوكه الشخصي بعدم ترك القمامة فى الشوارع بشكل عشوائى ، ومن جانبنا نحن نعمل علي متابعة رفع القمامة من الشوارع فى مختلف المركز بصورة يومية، بل وضعنا خطة في العام المالي الحالي لتدعيم جهاز النظافة من خلال  شراء معدات نظافة جديدة بلغت قيمتها 10 ملايين جنيه، عبارة عن 10 مقطورات كسح و2 سيارة مكبس وسيارة حمولة 12 طن و4 مقطورة للقمامة.
وكيف سيتم توزيعها؟
سيتم توزيع تلك المعدات على مدن ومراكز المحافظة، طبقا لأولوية الاحتياج بكل مركز، وطالبت القائمون عليها  بضرورة عمل الصيانة الدورية اللازمة ومراقبة عملية التشغيل لتلك المعدات، حتي لا يعد إهداراً للمال العام.
** فوجئنا باستبعادك لرئيس قرية بسبب شكوي الأهالي.. وهي سابقة جديدة في المحافظة ؟
توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي كانت واضحة جداً لنا خلال اجتماعه بنا، وهي الاهتمام بالمواطن والتقرب منه ومعرفة مشاكله والعمل على حلها في اسرع وقت، وعندما اجتمعت بأهالي قرية  كوم جعيف التابعة لمركز إيتاي البارود اشتكوا من تردي أوضاع القرية و نقص الخدمات بها وعدم وجود صرف صحي وإنارة وعدم رصف الشوارع، وهو ما يتعارض مع الخطط الموضوعة  بالاستجابة لشكاوي المواطنين كل في موقعه، وتلبية لطلب الأهالي تم استبعاد رئيس مجلس قرية النبيرة، لتقصيره في متابعة شكوي المواطنين وعدم إلمامه  باحتياجاتهم من تلك المرافق.
ولماذا لم تكتفي بالتنبيه عليه قبل إقالته؟
 دائماً ما أشدد على مراجعة أعمال النظافة داخل المراكز والمدن وحصر المعدات القائمة والأخرى التي تحتاج لأعمال صيانة وتجديد، وتشكيل لجان لحصر كافة أعمدة الكهرباء على الطرق العامة والسريعة وداخل القري والمدن واستبدال المائل منها بأعمدة سليمة، بالإضافة إلى مراجعة أسلاك التيار الكهربائي وكشافات الإنارة، وهذا الكلام أكدت عليه أكثر من مرة والمتخاذل والمقصر في حل ومتابعة مشاكل المواطنين يستبعد عن العمل فوراً.
وكيف تتابع العمل مع رؤساء المدن ؟ 
هناك تكليفات لرؤساء الوحدات المحلية، بتقديم تقارير أسبوعية دورية عن خطط العمل المنفذة لديهم وبرنامجها الزمني على أن يتضمن أهم المعوقات التي تعترض التنفيذ، إضافة إلى قيام رؤساء الوحدات المحلية ومديري المديريات الخدمية، بتقديم عرض شخصي عن أهم المشروعات والمعوقات والاحتياجات والمطالب وخطط التطوير اعتبارا من هذا الأسبوع.
هل واجهتم مشاكل سواء في مواجهة التعديات أو تقنين الاراضي؟
 الحمد لله كل شئ يسير وفقاً للخطط الموضوعة ويتم إعداد تقارير وافية وعمل حصر لكافة مساحات الأراضي أملاك الدولة داخل المراكز والتواصل مع واضعين اليد عليها لسرعة إنهاء إجراءات التقنين أو سحب تلك المساحات وعرضها بالمزاد العلني وإزالة التعديات الواقعة عليها، على أن يتضمن التقرير مساحات تلك الأراضي المتحفظ عليها وتحديدها ووضع لوحة إرشادية عليها تثبت ملكيتها للدولة، مع قيام رؤساء الوحدات المحلية بإعداد بيان شامل عن مساحات أراضي أملاك الدولة التي تم تسجيلها ولم يتم اتخاذ إجراءات بشأنها سواء إجراءات تقنين أو سحب وطرحها للمزاد، 
ما الخطوات التي تم اتخاذها للمشاركة في توحيد واجهات المباني؟
 أول خطوة اتخذناها في حظر استخراج تراخيص للمباني التي لم يتم دهان واجهاتها مع منح مهلة شهر لأصحاب تلك العقارات للانتهاء من تلك التشطبيات من جميع الاتجاهات تمهيدا لتوصيل المرافق لها.
كيف شاركت محافظة البحيرة في مبادرة " حياة كريمة " التي اطلقها الرئيس؟
عملنا علي تنفيذ مبادرة الرئيس في مسارات مختلفة منها  قيام فريق التدخل السريع بمديرية التضامن الاجتماعي، بالنزول ميدانيا بمدن ومراكز المحافظة، لحصر كافة الحالات واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإيداع الأطفال بلا مأوى والمشردين بالشوارع بدور الرعاية وحل كافة المشكلات لديهم، وبحث حالتهم الصحية و عن أهاليهم وجرى العثور على 19 حالة متنوعة ما بين مسنين وشباب وأطفال وتم تقديم وجبات ساخنة وبطاطين لهم، بالإضافة للعديد من المساعدات المادية والعينية اللازمة لهم من وسائل مواصلات وخدمات تكافل وكرامة ومصاريف دراسية ومواصلة إقناعهم للالتحاق بإحدى دور الرعاية، كما أطلقت محافظة البحيرة حملة لتوزيع بطاطين الشتاء على غير القادرين بمختلف مدن المحافظة حيث دبرت المحافظة 3500 بطانية لتوزيعها على المواطنين  محدودي الدخل وغير القادرين بالمجان ولدور المسنين بدمنهور والرعاية لمجابهة فصل الشتاء، كما تم توقيع برتوكولات تعاون بالغرفة التجارية بالبحيرة لتفعيل مبادرة الرئيس "حياه كريمة" وتوصيل الغاز للمناطق الصناعية وتوفير الاحتياجات التمويلية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة .
وما دور المجتمع المدني فيها ؟
الجمعيات الأهلية والمجتمع المدني لهما دور حيوي بالتنسيق مع التضامن الاجتماعي في المشاركة في الحملة حيث تم  توزيع 600بطانية بمدينة النوبارية ومركز ابو المطامير على الأسر الأولى بالرعاية، كما قدمت جمعية الأورمان مساعدات مادية وإقامة المشروعات الخدمية الهامة لجميع مواطني المحافظة،  وأيضا وزعت 25 شهادة أمان خلال الأسبوع الماضى بقيمة 62 ألف و500 جنيه بمراكز كوم حمادة والدلنجات والمحمودية ، وقدمت مساعدات زواج لـ 12 عروسة من الأيتام بمراكز المحافظة بواقع 7 آلاف جنيه لكل عروسة و منحت 23 قرضا لأرباب المشروعات الصغيرة بقيمة 7 آلاف جنيه لكل قرض.
كيف تري تضحيات رجال الشرطة والجيش؟ 
القوات المسلحة والشرطة، مصدر فخر واعتزاز للشعب المصري، بمواقفهما البطولية في اللحظات الفارقة والحاسمة من تاريخ الوطن وحماية الجبهة الداخلية والسهر على أمن وأمان المواطنين بكل صدق وإخلاص وتفاني،  فجميع المواطنين لديهم ثقة تامة  في قواتنا المسلحة وشرطتنا، فهما الضمانة الحقيقية لاستمرار مسيرة النجاح تحت القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي كما نثمن تضحيات رجال الجيش والشرطة وبطولاتهم حتى تنعم مصرنا الغالية بالأمن والاستقرار، والدولة تقدم كل الدعم والرعاية  للأسر الشهداء وذويهم تقديرا لما قدموه غاليا من تضحيات لأجل الوطن.
ما رسالتك لأهالي البحيرة ؟ 
أدعو جميع المواطنين فى مختلف مراكز ومدن محافظة البحيرة الى الاصطفاف خلف القيادة السياسية ودعم المبادرات التى تهدف إلى رفع مستوى معيشة الفئات محدودة الدخل وتفعيل دور المشاركة المجتمعية ومؤسسات المجتمع المدني، والتصدي لاى شائعات هادمة تحاول زعزعة استقرار بلدنا الحبيبة،  فالمواطن والمسئول هما شريكان أساسين فى مسيرة البناء والتنمية والتعمير .