ملفات وحوارات

أبرز الأحداث الاقتصادية العالمية في يوليو


كتب وليد قطب
8/3/2018 11:33:33 PM



شهد العالم أحداث اقتصادية عديدة خلال شهر يوليو الماضي حيث شهد في بداية الشهر ترك ٨٠٠ ألف عامل وافد العمل داخل المملكة العربیة  السعودیة..وجاء ذلك نظرا لاستمرار تردي الأوضاع الوظیفیة  والحیاتیة للكثیر من العمالة الوافدة داخل المملكة  العربیة السعودیة وترك الكثیر من العاملین  وظائفهم سواء برغبتهم أو بتسریحهم من العمل مسببین أزمة كبیرة داخل سوق العمل السعودي في الوقت الذي یتهم فیه مدیري تلك المؤسسات العمالة السعودیة بأنها كسولة وغیر منتجة..
وفي ١٢ يوليو توقع صندوق النقد الدولي نمو الاقتصاد المصري  ب٥.٥٪عام ٢٠١٨-٢٠١٩، حيث  یري صندوق النقد الدولي أن الإجراءات الاقتصادیة التي اتبعتها الحكومة المصریة ستؤدي إلى زیادة معدل النمو حیث ستنخفض مخصصات الدعم وسینخفض عجز الحساب 
الجاري ویصل معدل التضخم إلى ١٤.٤٪ ..
وفي ١٢ يوليو واشنطن طلبت من الأمم المتحدة وقف صادرات  البترول إي كوریا الشمالیة، وذلك في إطار المناوشات بین الطرفین وللضغط على كوریا الشمالیة لإنهاء برنامجها النووي، حيث دعت  الولایات المتحدة الأمم المتحدة لوقف صادرات البترول إلى كوریا الشمالیة كورقة من أوراق الضغط.
وفي ١٦ يوليو  قالت إیران: اتفاق أوبك لا یعطي الحق في ضخ إمدادات فوق  المستهدفة .. حيث أرسل وزیر النفط الإیراني خطابا لنظيره السعودي یخبره فیه أن اتفاق الأوبك لا یعطي الدول الأعضاء الحق في زیادة الإنتاج فوق المستویات المستهدفة لكل منهم..
وشهد نفس اليوم .. " الصین تتقدم بشكوى لمنظمة التجارة العالمیة من رسوم جمركیة أمریكیة مقترحة  ویأتي هذا الأمر نتیجة استمرار الولایات المتحدة في فرض الرسوم الجمركیة على الواردات الصینیة لتعویض العجز التجاري بین البلدین والمقدر بـ٥٠٠ ملیار دولار.
كما شهد هذا الشهر تلاشي مكاسب الدولار بعد قمة الصین مع الاتحاد الأوروبي، حيث تراجع الدولار أمام معظم العملات الرئیسیة بعد المحادثات الإیجابیة بین الاتحاد الأوروبي والصین وذلك في إطار التغلب على الإجراءات العدائیة التجاریة من جانب الولایات المتحدة ..
وخرج الرئيس الامريكي دونالد ترامب بتصريح قوى خلال هذا الشهر ، حيث قال " ترامب: روسیا والصین والاتحاد الاوروبي خصوم  اقتصادیین لنا  ووصف الرئیس الأمیركي دونالد ترامب كل من الاتحاد الأوروبي والصین وروسیا بأنهم خصوم اقتصادیون لبلاده وذلك قبیل انعقاد اول قمة له مع الرئیس الروسي فلادیمیر بوتین، في العاصمة الفنلندیة هلسنكي.
وفي شهر يوليو جاء خبر تحت عنوان : " المغرب ستعفي الشركات  الصناعیة الجدیدة من الضریبة لمدة خمس سنوات بهدف تحفیز الاستثمار " ، حيث قالت وزارة الاقتصاد والمالیة المغربیة إن الرباط ستعفي الشركات الصناعیة الجدیدة من ضریبة الشركات لمدة خمس سنوات بهدف تحفیز 
الاستثمار. و یهدف هذا إلى تشجیع الاستثمار في ٢٤ قطاع من بینها السیارات والطیران والمنسوجات والصناعات التحویلیة والأغذیة 
والصناعات الدوائیة.


ومن بين ابرز الاحداث الاقتصادية التي شهدها العالم .. خبر جاء تحت عنوان " السیاح أخر ضحایا الحرب التجاریة بین الولایات المتحدة  الامریكیة والصین" .. حيث یعتزم فندق في مدینة شنتشن بجنوب الصین 
فرض رسوم إضافیة بنسبة ٢٥ %على النزلاء الأمریكیین، كما أن مجموعة فنادق مودرن كلاسیك نشرت إخطارا في فنادقها تبلغ فیه النزلاء الأمریكیین بفرض الرسوم الإضافیة علیهم.
كما شهد الشهر ايضا خبرا جاء تحت عنوان  
ترامب ینوي فرض رسوم جمركیة إضافیة على واردات صینیة بقیمة ٥٠٥ ملیار ات دولار" ، وذلك نظرا لرد الصین على الإجراءات الأمریكیة 
بفرض رسوم جمركیة مرتفعة قرر ترامب فرض رسوم أخرى على مجموعة من الواردات الصینیة لتعویض العجز التجاري بین البلدین.