ملفات وحوارات

الرئيس الصيني علي كرسي الحكم الي اجل غير مسمي


3/11/2018 8:23:31 PM

وافق نواب مجلس الشعب الصيني، علي إدخال تعديلات علي دستور البلاد، تلغي القيود المفروضة على مدة وولايات حكم رئيس البلاد ونائبه، التي كانت محددة بولايتين اثنتين مدة كل منها 5 سنوات حيث حضر جلسة التصويت علي التعديلات::
  عضو٢٩٦٤ 
و بلغ عدد الأصوات المؤيدة:
  صوت٢٩٥٨  
و الرافضة:
 صوت٢  
والباطلة:
 أصوات ٣ 
بنسبة تأييد تجاوزت 99%  


وينص التعديل على أنه في فقرة القانون الأساسي للبلاد (الدستور)، التي تنص على أن "فترة رئاسة ونائب رئيس جمهورية الصين الشعبية مماثلة لولاية المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ولا يمكن أن تتعدى فترتين متتاليتين"، سيتم حذف التعبير المتعلق بالتقيد بولايتين. وبالتالي يمكن انتخاب الرئيس الصيني بلا حدود كل خمس سنوات في دورة المجلس التشريعي.
كما صوت نواب مجلس الشعب الصيني، في دورة المجلس السنوية المنعقدة في بكين من 5 إلى 20 مارس الجاري، على تعديل أكثر من 20 مادة من الدستور، منها تضمين القانون الأساسي نص وثيقة اسم وفكر الرئيس شي جين بينغ حول "تنمية الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في عصر جديد".
ووفقا لنص التعديل، فإن عبارة "تحت قيادة فكر شي جين بينغ للاشتراكية ذات الخصائص الصينية في حقبة جديدة" سوف تظهر الآن في ديباجة الدستور، والذي يضم بالفعل أسماء وأفكار ماو تسي تونغ، ودنغ شياو بينغ.
كما وافق نواب مجلس الشعب الصيني خلال التصويت يوم الأحد، على إدخال تعديل على دستور البلاد، ينص على إنشاء هيئة جديدة لمكافحة الفساد، تحت اسم "لجنة الرقابة الحكومية."
كيف تتم عملية التصويت السرية
يضم المجلس نحو 3000 عضو بينهم جميع كوادر الحزب المحلية والمليارديرات مثل بوني ما الرئيس التنفيذي لشركة "تينسينت".
إلا أن دور هؤلاء شرفي، فالقرارات الحقيقية يتخذها الحزب الشيوعي قبل طرحها امام البرلمان بأشهر.
وبقي مقترح فتح المدة الرئاسية سرا حتى كشف عنه تقرير اعلامي في 25 فبراير، اي قبل اسبوع من الجلسة الافتتاحية للمجلس.
وكشف الحزب لاحقا ان شي ترأس اجتماعا للمكتب السياسي في سبتمبر قررت خلاله القيادة مراجعة الدستور.
وقال الحزب انه سعى في ذلك الوقت الى الحصول على مقترحات وآراء توجت باتخاذ قرار في اواخر كانون الثاني/يناير لطرح تعديلات دستورية على البرلمان.
واضافة الى فتح الفترة الرئاسية فإن التعديلات تشمل تشكيل جهاز وطني لمكافحة الاحتيال، وزيادة دور الحزب الشيوعي، واضافة فلسفة شي السياسية وهي "رأي شي جينبيغ في الاشتراكية مع خصائص صينية لعهد جديد".
كيف يتم التصويت؟
يجتمع البرلمان في لقاء عام بعد ظهر الاحد، وسيتم توزيع اوراق الاستطلاع وسيختار كل نائب التصويت أما مع او ضد او يمتنع عن التصويت.
وبعد ذلك يضع النواب أصواتهم في صناديق الاقتراع لتبدأ بعد ذلك عملية العد. وتتم المصادقة على الاقتراح اذا صوت ما لا يقل عن ثلثي النواب لصالح مسودة التعديل.
وقال وي شانغهاو محرر صحيفة البرلمان "من المقرر ان يصوت البرلمان على التعديل بشكل عام، ولذلك فلن يكون هناك تصويت منفصل على المدة الرئاسية".
اصوات بالاعتراض؟
عندما تم انتخاب شي رئيسا عام 2013، حصل على 2952 صوتا، وصوت واحد معارض بينما امتنع ثلاثة عن التصويت، أي أنه فاز بنسبة 99,86%.
ومنذ تأسيس المجلس عام 1954، لم يصوت برفض اي قرار مطلقا. الا ان محللين يقولون ان النواب بامكانهم الامتناع عن التصويت لان عملية التصويت سرية - على الاقل رسميا".
وقالت مارغريت لويس استاذة القانون في جامعة سيتون هول في نيويورك "لو حدث ان صوت عدد كبير بلا او حتى امتنعوا عن التصويت، فسيكون ذلك مدعاة للدهشة. ومن غير المرجح مطلقاً عدم الحصول على غالبية الثلثين المطلوبة".
وسبق لاعضاء المجلس ان صوتوا بالرفض في السابق.
ففي عام 2013 صوت نحو 500 نائب ضد الميزانية. وخلال رئاسة جيانغ زيمين صوت نحو ثلث اعضاء المجلس ضد تقرير بشأن مكتب الادعاء، حسبما يقول جان-بيير كابستان المختص في السياسة الصينية في جامعة هونغ كونغ المعمدانية.