أخبار مصر

" الهجرة"تستعرض مع خبير مصري تعميم تطبيقًا ذكيًا للتواصل مع المصريين بالخارج


كتبت/أسماء فتحي
5/16/2018 2:52:40 PM



استعرضت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمهندس حسين فهمي استشاري إدارة الأعمال ونظم المعلومات وأحد العلماء المصريين المشاركين في مؤتمر "مصر تستطيع"، تطبيقًا للهواتف المحمولة صممه للسفارة المصرية بفيينا، لتسهيل التواصل بين السفارة والقنصلية من جهة وبين المصريين المقيمين هناك من جهة أخري،والاستجابة السريعة  لمتطلباتهم واحتياجاتهم.
من جانبها ثمنت السفيرة نبيلة مكرم، جهود السفارة المصرية بالنمسا والمهندس حسين فهمي  لما لمسته من أهمية كبيرة للتطبيق من واقع خبرتها وعملها في القطاع القنصلي، خاصة أنه يسهم بشكل كبير في عمليات التواصل بين السفارة ومواطنينا في الخارج، وكذلك لما سيضمنه من سرعة وإنجاز في التواصل مع المواطنين لحل مشكلاتهم والإيفاء بمتطلباتهم في أسرع وقت،لافتة الي ضرورة تعميم هذا التطبيق في كافة القنصليات بالخارج وكيفية ذلك . 
وذكرت  "مكرم"أهمية الجهود المبذولة لأبناء مصر بالخارج وحرصهم على خلق تعاون مثمر ومستمر مع بلدهم الأم و أجهزة الدولة، مضيفة أن مصر تفتح ذراعيها لكل مصري بالخارج، وتسعى لمد جسور التواصل مع كافة الخبرات المصرية بالخارج لجني ثمار التجارب الهامة والخبرات العملية لدى الكفاءات المصرية ومساهمتها في التنمية المستدامة التي تتطلع إليها مصر خلال هذه المرحلة. 
من جانبه، قال المهندس حسين فهمي إنه تقدم بعرض أهمية ذلك التطبيق الى سفارة مصر بالنمسا والتقى السفير عمر عامر ،وممثل قنصليتها القنصل العام المستشارمحمد فرج لتطوير القنصلية إلكترونيًا، حتى تقدم الخدمات القنصلية للجالية بسهولة وسرعة، فضلاً عن تسهيل التواصل مع أبناء الجالية. 
وأوضح"فهمي" أن التطوير شمل موقعًا لحجز المواعيد إلكترونيًا ومتابعة تنفيذ الخدمات من خلال الرسائل القصيرة التليفونية، كما شمل إنشاء موقعًا للقنصلية وصفحة للتواصل الاجتماعي، وفي الإطار نفسه تم تدريب العاملين بالقنصلية على النظام الإلكتروني الجديد، وقد لاقى هذا التطوير ترحيبًا لدى الجالية المصرية هناك.
 ،لافتا الي دور وزيرة الهجرة وما تقدمه من دعم لكل مصري بالخارج، وفتح آفاق للتعاون بين العلماء والخبراء المصريين بالداخل والخارج، كما أنها تطرق جميع الأبواب في سبيل إيجاد نتائج ملموسة على أرض الواقع لمختلف هذه المجهودات.