أهل بلدنا

"سيناء..عظمة النصر وذكريات التحرير"في ندوه بمركز إعلام قنا


كتب أحمد خلف الله
4/25/2019 6:09:59 PM

نظم مركز إعلام قنا، ندوة بعنوان"سيناء.. عظمة النصر وذكريات التحرير" بمركز شباب دندره، حاضر فيها الكاتب بحبح الحباظي-الباحث في شئون الصعيد، وأدارها يوسف رجب، مسئول الرأي العام بمركز إعلام قنا، بحضور نخبه من محاربي أكتوبر، وذلك في إطار احتفالات الهيئة العامة للاستعلامات بأعياد تحرير سيناء.
قال بحبح الحباظي-الباحث في شئون الصعيد، قبل أن نحتفل باعياد تحرير سيناء، لابد أن نعلم قيمة ومكانة سيناء حتي نشعر بقيمة النصر واستعادة الأرض، فهذه البقعة الغالية من أرض مصر لها طبيعة جغرافيه تجعلها متميزه عن أي مكان في العالم، ففيها تجلى المولى عز وجل لسيدنا موسى، وهي الرابط بين قارتي آسيا و افريقيا، وهو ما يجعل لها قيمة سياسية ودينيه لدي المسلمين والمسيحيين واليهود.
و أشار الحباظي، إلى أن استعادة مصر لسيناء في ٢٥ أبريل ١٩٨٢ كان يومًا عظيمًا لا يقل في أهميته عن يوم الحرب و الانتصار، فقد رفع فيه العلم المصري عاليًا خفاقًا فوق أرض سيناء الطاهره بحضور الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، بعد سنوات من الاحتلال، و كان هذا اليوم من أهم ثمار معاهدة السلام التي وقعها الرئيس الراحل محمد أنور السادات.
و أضاف الحباظي، بأن هناك الكثير من التواريخ الهامه التي يجب أن تكون حاضرة في ذاكرة الأجيال المصريه كبارًا أو صغارًا حتى يشعروا بقيمة بلدهم وقيمة التضحيات التي قدمتها الأجيال السابقه وعلى رأسها ٦ أكتوبر ١٩٧٣ ومعاهدة السلام ١٩٧٩، واستعادة طابا ١٩٨٩ بالتحكيم الدولي.