أهل بلدنا

«الداخلية» ترسم الفرحة علي وجوه أبناء السجينات بـ«حفلتين ترفيهيتين»


أحمد عبد الوهاب
9/11/2018 3:43:49 PM

رسم قطاع السجون، الفرحة على وجوه الأطفال، من أبناء السجينات، بعد ما أقام حفلتين ترفيهيتين، بسجن القناطر، وسجن دمنهور، بمناسبة الاحتفال بالعام الهجرى الجديد، وهو ما أدخل الفرحة والسعادة فى نفوس الأطفال والنزيلات، وعبروا عن خالص شكرهم وامتنانهم لقطاع السجون.

جاء ذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الدخلية، بإعلاء قيم حقوق الإنسان، وإعادة تأهيل نزلاء السجون، ومساعدتهم للإنخراط فى المجتمع، عقب انقضاء فترة العقوبة، وتحقيق قدر من الاستقرار النفسى والاجتماعى لهم داخل محبسهم.

وقام ضباط القطاع تحت إشراف اللواء زكريا غمرى مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، باصطحاب الأطفال، المقيمين بدور الرعاية المختلفة، بمعرفة الأخصائيات الاجتماعيات بالسجنين، وذلك لقضاء يوم كامل مع أمهاتهم.

وتهدف استراتيجية وزارة الداخلية، إلى تفعيل أوجه الرعاية المختلفة لنزلاء السجون، والحرص على مشاركة النزلاء لذويهم، فى الاحتفال بالأعياد والمناسبات، ودعم أواصر الود والتواصل الأسرى.