مقالات

60 زيارة = النجاح

11/28/2018 11:31:21 PM

انتعاش الاقتصاد العالمي أدي إلى تحسن عجز الميزان التجاري المصرى في عام 2017، كما انعكس تحسن حركة التجارة العالمية علي إيرادات قناة السويس بالإضافة إلى ارتفاع تحويلات العاملين بالخارج، كذلك ارتفعت إيرادات السياحة نتيجة الاستقرار الأمني والسياسي ليتراجع بذلك عجز ميزان المعاملات الجارية خلال عام 2017، وقد سجل ميزان المدفوعات فائضاً كلياً بقيمة 5.4 مليار دولار في مارس 2018، كما ارتفع صافى الاحتياطيات  النقدية ليصل، إلى 42.6 مليار دولار، وبذلك ارتفعت نسبة تغطية عدد شهور الواردات السلعية إلى نحو 8.2 أشهر، كما تحسنت نسبة تغطية صافي الاحتياطيات الدولية للدين الخارجي قصير الأجل لتصل إلى نحو ثلاثة أضعاف وذلك حسب تقارير البنك المركزى المصرى.
وكان لقطاع الطيران المدنى دور كبير فى هذه النجاحات، لاعتبار أن السياحة جزء من الطيران وأيضاً العاملين فى الخارج يشكلون حجر زاوية فى قضاء إجازاتهم بمصر والوصول عن طريق المطارات والطيران الوطنى مصر للطيران. 
فكان استقرار قطاع الطيران بقيادة الفريق يونس المصرى فى عقد اجتماعات الجمعيات العمومية للشركات التابعة للوزارة واعتماد رؤساء الشركات بشكل رسمى أسهم بوضوح في الرؤية السليمة وفى تسليم مهام رؤساء الشركات ويعطى لهم المسؤولية لإتمام العمل للتفرغ إلى تنفيذ السياسات الداعمة للاقتصاد القومى فى تطوير المطارات وتجديد أسطول الشركة الوطنية مصر للطيران وتطبيق أحدث التكنولوجيا فى أنظمة الملاحة الجوية.
ولابد أن نعلم جميعاً أن وزارة الطيران تقوم خلال هذه المرحلة بمواجهة العديد من التحديات عن طريق دفع العمل قدماً، والارتقاء بالخدمات المقدمة للركاب، والزيارات التى قام بها الفريق يونس لكل الشركات التابعة، وقام بالمرور على جميع المطارات، لمتابعة منظومة العمل بها، والوقوف على مستوى الخدمات المقدمة للركاب، والتى وصلت إلى ما يقرب إلى60 زيارة لمختلف الشركات والمطارات المنتشرة قى أنحاء مصر، حيث تم اتخاذ بعض الإجراءات العاجلة لرفع كفاءة تلك المطارات، واستكمال الأعمال المنفذة بالمطارات الجديدة تمهيداً لبدء تشغيلها، إلى جانب إجراءات خاصة باستكمال وتطوير المنظومة الأمنية بميناء القاهرة الجوى وباقى المطارات الأخرى، وكذلك تطوير الأنظمة الملاحية من خلال استخدام أحدث التقنيات في مجال الملاحة الجوية.  
وأن العمل المستمر بشكل ممنهج سوف يؤدي إلى النجاح داخل قطاع الطيران خلال فترة قصيرة.. حفظ الله مصر.