ملفات وحوارات

بالمستندات .. اسرة يوسف تكذب المتحدث الإسرائيلي وتستشهد بالـ " الأخبار المسائي "


أيمن عامر
8/30/2017 10:23:50 PM



كذبت أسرة الطفل يوسف محمد البدرى المريض بسرطان الدم والذى يعالج الأن بمستشفى 57357 , المتحدث باسم جيش الدفاع الإسرائيلى افخاى ادرعى , الذى ادعى على " صفحته الشخصية فيس بوك " فى تعليق بعنوان " رسالة من مواطنة # مصرية يتلقّى ابنُها العلاج لمرضه الخبيث في # إسرائيل هذه الأيام " مدعياً أن الأم المصرية تشكر إسرائيل على تقديمها العلاج الطبي لابنها المريض، ومعاملتها لهم أفضل معاملة.
وقال محمد البدرى والد الطفل يوسف أن أبنه يعالج فى بلده مصر أحسن علاج وتحت إشراف الأطباء المصريين وأنه لم يستعين أو يستغيث بإسرائيل ولم يسافر إليها أبدا مطالبا المتحدث الاسرائيلى بإثبات إدعاءاته الكاذبة 
واستشهد البدرى بالـ " الاخبار المسائى " التى نشرت استغاثة الطفل يوسف ببوابتها الإلكترونية الاربعاء 16 أغسطس وعلى صفحاتها بعددى الجمعة 18 والسبت 19 أغسطس الجارى بعدما رفض مستشفى 57 استقباله ووضعه على قائمة الانتظار وبعد نشر الاخبار المسائى حالة يوسف المتدهوره تم حجزه فى معهد ناصر لإسعافه ثم استدعه مستشفى 57 مرة أخرى وحجزه به ومازال يعالج به حتى الأن فى غرفة 4002
وأكد والد يوسف أن المتحدث الإسرائيلى استغل نشر حالة يوسف واستغاثته فى بوابة الأخبار المسائى وصفحتها على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك والجريدة , ونشر على صفحته الشخصية بتاريخ 22 أغسطس وجواب شكر لما وصفه الأم المصرية بتاريخ 16 أغسطس , ادعاءه بعلاج أبنه فى اسرائيل فى نفس توقيت النشر وأن أمه المصرية تشكر دولة إسرائيل على العلاج والاستقبال والعلاج وحسن المعاملة 
وكذب والد يوسف , المتحدث باسم الجيش الإسرائيلى افخاى ادرعى , على صفحته الشخصية مؤكدا أنه يعالج أبنه بمصر وأن مصر بلد الحضارة والطب ومصر وبها الأطباء الأكفاء وأن مصر أولى بأبنائها مطالباً المتحدث الإسرائيلى بإثبات إدعاءاته الكاذبة 
وقالت أم الطفل يوسف , دعاء جمال عبد ربه , أنها لم تسافر إلى إسرائيل ولم تشكرها على أى شىء لأن يوسف يعالج فى بلده مصر أفضل علاج وتتحسن حالته تدريجيا تحت إشراف أكفأ الأطباء مشيره إلى أن شكواها ضد مستشفى 57 كانت اضطرارية لتدهور حالة أبنها يوسف بعد وضعه فى قائمة الانتظار , لكن ذلك لن يكون سبباً للسفر وعلاج أبنها فى إسرائيل أبداً
هذا ورافقت " الأخبار المسائى " الطفل يوسف محمد البدرى خلال علاجه فى معهد ناصر ثم زارته فى مستشفى 57357 للإطمئنان على حالته وتأكدت أنه يتلقى العلاج اللازم تحت إشراف الاستشارين كما اتفقت مع أحمد عبد المنعم مدير العلاقات العامة وهشام عبد السلام مدير الإعلام بمستشفى 57357 , على عمل جولة صحفية بالمستشفى للوقوف على استقبال الحالات والعلاج وقائمة الانتظار