ملفات وحوارات

علي نهج "المحامين" .."المرشدين" تطالب "المالية" بالاستثناء من سداد "القيمة المضافة"


رحاب أسامة
8/12/2017 5:44:19 PM


كشف وجيه جمال - سكرتير عام نقابة المرشدين السياحيين -  أن النقابة  ارسلت منشورا بنص القرار الوزارى الصادر من وزير السياحة بشأن رفع يومية  المرشد السياحى من 300 إلى 700  جنيه والزام الشركات السياحية بدفع هذه اليومية عن كل يوم لبرنامج الرحلة وينص القرار رقم 465 لسنة 2017  على استبدال نص المادة 13 من اللائحة التنفيذية لقانون نقابة المرشدين السياحيين رقم 121 لسنة 1983 بالقرار رقم  209 لسنة  2011  على ان تحدد اتعاب المرشد السياحى على النحو التالى  700 جنيه للعمل يوم كامل   و 400 جنيه للعمل نصف يوم  كما خاطب الكتاب الدورى  رقم 185 لسنة 2017 والصادر من غرفة الشركات السياحية يطالبهم فيها بالالتزام  بالقرار رقم 465 لسنة 2016، بشأن تعديل اجور المرشدين  .. وقال وجيه جمال لـ “منظمات “ انه تم ارسال القرار الوزارى  لاتحاد الغرف للشركات السياحية لارسالها  للشركات ذاتها  حتى يحصل المرشد على مستحقاته المالية عن الرحلة وأضاف قائلاً: لأن الشركات كانت ترفض تطبيق تلك القرارات بدعوى انها لا تتبع وزارة السياحة . وتابع ليستطيع المرشد تحمل الأعباء المادية  الحالية الصعبة خاصة بعد تحرير سعر الصرف ورفع أسعار البنزين وتطبيق ضريبة القيمة المضافة بالإضافة لمعاناة المرشدين السياحيين المادية منذ 7 سنوات بسبب الأحداث السياسية بمصر . وأوضح السكرتير العام للنقابة أن المجلس يتفاوض حالياً مع وزارة المالية ومصلحة الضرائب لبحث سبل وآليات سداد المرشد السياحي لضريبة القيمة المضافة واستثناء قطاع المرشدين السياحيين من سدادها شهرياً مثلما تم استثناء فئات أخرى من المهنيين فى السداد شهرياً. وتابع وجيه  قائلاً أن قانون مزاولة مهنة الارشاد ينص على التعامل مع المرشد السياحى على انه منشأة لذا يسدد الضريبة العامة بنهاية العام ..ولذلك ارسلت  النقابة لوزارة المالية لاستثناء المرشدين من السداد الشهرى لضريبة القيمة المضافة لأن معظم الشركات السياحية تحاسب المرشد على برنامج الرحلة الخاص بها واصطحب خلاله فوجها السياحى بعد 8 أو  9  أشهر فكيف يمكن للمرشد أن يسدد تلك الضريبة شهرياً ويقدم اقرارا ضريبيا عن القيمة المضافة؟.