ملفات وحوارات

ضيوف «عزومة الرئيس» يروون تفاصيل 75 دقيقة علي مائدة السيسي


الاخبار المسائي
6/19/2017 12:05:43 AM



أقام الرئيس عبدالفتاح السيسى اليوم الأحد، دعوة إفطار لمجموعة من المواطنين، من سكان حى الأسمرات، والمحافظات، إلى جانب مجموعة من المواطنين المشاركين فى المبادرة التى أطلقتها جريدة المصرى اليوم بعنوان "عزومة الرئيس".
وحرص الرئيس على استقبال المواطنين شخصيا فى مقر إقامته، كما أدار حوارا معهم حول الأوضاع الحالية فى البلاد، والتقط معهم الصور التذكارية عقب الإفطار.
وكان من بين المشاركين ماريان ثروت نجيب إبراهيم، الموظفة بقسم الموارد البشرية فى إحدى الشركات، والتى أعربت عن سعادتها الكبيرة بالدعوة المفاجئة للمشاركة بهذا الإفطار.
ماريان قالت إنها تلقت الدعوة من رئاسة الجمهورية صباح اليوم بعد نشر حديثها فى الصحيفة، وماذا ستقدم للرئيس لو قدر لها دعوتها على الإفطار وأهم الأسئلة والمطالب التى ستعرضها عليه.
وأضافت ماريان، أن اللقاء مع الرئيس تناول مشاكل المحليات وحى الأسمرات ونقل العشوائيات، موضحة أن اللقاء استغرق نحو ساعة وربع ساعة، وأنها لم تتوقع أن تتلقى دعوة من الرئاسة للمشاركة فى الإفطار.
كذلك عبر مصطفى بدر عن سعادته بمجاورته الرئيس عبدالفتاح السيسى على مائدة إفطار رئيس الجمهورية فى «عزومة الرئيس».
وقال بدر، إنه تلقى دعوة المشاركة فى إفطار الرئيس من رئيس حى الأسمرات من خلال سلسلة موضوعات نشرتها جريدة "المصرى اليوم" على مدار شهر رمضان.
وأضاف بدر أن الرئيس كان حريصا خلال الإفطار على الاستماع لمشاكلهم وما يحتاجونه، لافتا إلى أن الرئيس رفض أن يتناول الطعام قبل أن يستمع لهم.
وأشار بدر إلى أنه وجه الشكر للرئيس على الجهود المبذولة من الدولة فى حى الأسمرات، حيث إنه انتقل بصحبه أسرته من منشأة ناصر إلى منقطة الأسمرات بالمقطم.
واختتم بدر: "أتمنى أن يشرفنا الرئيس فى منزلى، سأقدم له أكلة سمك".
كذلك تحدث لنا محمد سيد أحمد خاضر، أحد المدعوين لـ«عزومة الرئيس» على الإفطار وقال،إنه لا يزال غير مصدق الدعوة، وأنه فطر للتو مع رئيس الجمهورية.
وروى خاضر تفاصيل الدعوة، حيث قال إنه فوجئ بتليفون من رئاسة الجمهورية صباح اليوم تخبره فيه بدعوة على الإفطار مع رئيس الجمهورية، واستأذن من العمل وهو غير مصدق ما سمع.
وتابع بأنه توجه إلى مقر الإفطار فى الموعد المحدد، وكان الرئيس فى استقبالهم قبل الإفطار بدقائق، ورحب بالمدعوين بحفاوة وبساطة.
وأضاف أن الجميع تحدث مع الرئيس الذى حرص على الاستماع باهتمام لآراء الناس، وكان تركيز معظم الحضور على أزمات المحليات، بينما كان حواره مع الرئيس عن مشاكل وأزمات "الصنايعية".
وتابع محمد سيد الذى يعمل "نقاش" بأنه قال للرئيس إن أكبر مشاكل تواجه الصنايعية هى عدم وجود تأمينات أو معاشات وإنه بعد تجاوز أى منهم سن الـ60 وعدم القدرة على العمل لا يجد ما يعيش به، ومعاش "تكافل وكرامة" لا يكفى للمعيشة، وأكد أن الرئيس أبدى تفهما شديدا لشكواه ووعده ببحثها.
وفى ختام تصريحاته وجه محمد سيد خاضر الشكر للرئيس، قائلا "متشكرين إنك استقبلتنا واديتنا الفرصة وسمعتنا".
وعقب الإفطار، حرص المواطنون الذين تمت دعوتهم لتناول وجبة الإفطار مع الرئيس عبدالفتاح السيسى فى مقر إقامته، على التقاط مجموعة من الصور معه، وسط أجواء رمضانية عائلية رائعة.


تعليقات القرّاء