مقالات

شواهد.. لعنة "المعونة" !! 1/2

لم اتحمس لاستبشار بعض وسائل الاعلام المصرية، باتصال الرئيس الامريكي ترامب بالرئيس السيسي عقب الاعلان عن اجراءات التخفيض والتأجيل التي لحقت بالمعونة الامريكية لمصرمؤخرا، فراحت تصف"المكالمة" بـ الصفعة التي لطمت وجهي الدوحة وانقرة.
 كما لم اتحمس للتناول الاعلامي، للاجراءات ذاتها، كأنها نهاية الكون في علاقة القاهرة بواشنطن، ذلك الذي حاولت الجزيرة القطرية تصويره وتصديره للرأي العام العالمي، ولدي أسبابي التي ساستعرضها لاحقا. 
وبينما كان بيان الخارجية المصرية الصادر الأربعاء الماضي متوازنا، معتبرا الاجراءات الامريكية، نابعة مما وصفه بـ سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية التي تربط البلدين على مدار عقود طويلة، فقد ثمن في المقابل، التصديق الامريكي على الإطار العام لبرنامج المساعدات لعام 2017، فيما كان هزلا ذلك الذي هرتل- اذا جاز التعبير- به النائب محمد الغول عضو لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب للاعلام.
مساء الخميس الماضي وخلال مداخلة هاتفية لبرنامج" 90 دقيقة" علي فضائية المحور، أراد الغول  رفع سكين لعنة "المعونة"، عن رقبة  وفد اللجنة الذي زار الولايات المتحدة رمضان الماضي، لكشف حقيقة الاوضاع في مصر للكونجرس الامريكي، فإذا به يذبحه، أويخلص عليه كما يقولون، حين عظم من  امكانيات وقدرات جماعة الاخوان المسلمين، علي حساب  الدولة المصرية العميقة، تابع قوله:
" اوضحنا لأعضاء الكونجرس حقيقة الأوضاع في مصر، والإرهاب الذي تمارسه جماعة الإخوان، إلا أنه وبعد عودة الوفد البرلماني، توالت زيارات الوفود الإخوانية على الولايات المتحدة، بدعم من قطر لتغيير الفكرة الحقيقية التي وصلت للأعضاء الأمريكيين"!!




من العيب ان يسفه نائب بمجلس النواب، هوعضو بلجنة حقوق الانسان بالبرلمان المصري، من قدرات بلاده علي مواجهة ارهاب آت من هنا او هناك، فيعلي من حسم التحدي، لصالح قوي  اوجماعة ارهابية، مفتقرا  بالمرة،  لأدني امارات الحس السياسي، عاجزا عن التفريق بين ما يجب  التصريح به لوسائل الاعلام ، وما يجب السكوت عنه، فيشير جهارا نهارا، إلى وجود عجز في ميزانية مجلس النواب لا يسمح بتكرار الوفود وكثرة سفرها في زيارات خارجية لتوضيح حقيقة الأوضاع في مصر!!
ده كلام بالذمة ياسيادة النائب؟
نكمل غدا!!
mtelkholy@yahoo.com